الرئيسية - للبحث

 

كتلة الوعي في جامعة الخليل تنظم حملة نصرة للرسول صلى الله عليه وسلم

نظمت كتلة الوعي- الإطار الطلابي لحزب التحرير- في جامعة الخليل حملة احتجاج على الفيلم المسيء للرسول صلى الله عليه وسلم، اشتملت الحملة على عدة أعمال، منها توزيع بيان بعنوان "قادة الغرب هم المسئولون عن تكرار الإساءة للإسلام ورموزه ودولة الخلافة هي الرد المناسب عليهم"، أكّدت فيه الكتلة على أنّ هذه الإساءات ليست الأولى التي يتطاول فيها الغرب على الإسلام،  بل هي تأتي ضمن حملة ممنهجه من دول الكفر تهدف إلى تشويه صورة الدين الإسلامي أمام شعوب الغرب ووصفه بالدين الشيطاني والإرهابي، وقد وصف البيان موقف الحكام العرب وخاصة الجدد منهم بالطامة الكبرى، بسبب اقتصارهم على الشجب والاستنكار والمطالبة بسن تشريع دولي يجرم الإساءة إلى الأديان، واعتبر البيان أنّ سبب كل تلك الإساءات والتطاول على الإسلام هو غياب الخلافة الإسلامية فقال:"ولولا إدراك الغرب غياب الحامي الحقيقي للإسلام والمسلمين لما تجرأ على التطاول على الإسلام ورموزه" وأكّد بأنّ الخلافة القادمة ستحاسب كل من له يد في هذه الأعمال المسيئة للرسول عليه السلام.

كما اشتملت الحملة على رفع راية رسول الله ولوائه بالإضافة إلى لافتات، تحمل شعارات ضدّ الإساءة للإسلام مثل "من أمن العقوبة أساء الأدب"، ولافتات أخرى تدعو الطلاب للعمل للخلافة لنصرة الرسول صلى الله عليه وسلم والإسلام.

واختتمت الحملة بإلقاء كلمة أمام مبنى الملك فيصل للعلوم والتكنولوجيا، أمام حشد من الطلاب، بينت أنّ هذه الإساءات ما هي إلا امتداد للحروب الصليبية، كما ركّزت على أنّ الردّ على هذه الإساءات يكون بالعمل على إقامة دولة الخلافة، التي ستحرك الجيوش في حالة أي اعتداء على الإسلام. واختتمت الكلمة بدعاء مؤثر.

 

 17/9/2012