الرئيسية - للبحث

 

شباب حزب التحرير في الخليل يعقدون ندوة "المسلمون بين مآسي اليوم وبشائر الغد" في صالة الأمراء

بحضور حشد غفير من الناس والوجهاء والأكاديميين والقضاة والمهتمين وأنصار حزب التحرير  الذين اكتظت بهم جنبات صالة الأمراء في الخليل في يوم الأربعاء 12/9/2012 تم بحمد الله عقد ندوة بعنوان "المسلمون بين مآسي اليوم وبشائر الغد".

 افتتح العريف الندوة بآيات من كتاب الله ومن ثم رحب بالحضور وعرّج على ما تلاقيه الأمة من مآسي ومصائب و ويلات وقتل وتجويع وبيّن أن ذلك ما هو إلا نتيجة لغياب الإسلام عن الحياة.

 ثم تلا ذلك محاضرة أولى بعنوان (أهل فلسطين بين التجويع والتهجير ) تعرض فيها المحاضر لما يحصل في فلسطين من غلاء واحتكار وإغراق للناس في الديون وأن ما يتعرض له أهل فلسطين هو نتيجة لتطبيق المبدأ الرأسمالي عليهم،

ثم أتى المحاضر على ما تقوم به السلطة من خطوات عملية لتركيع الناس للقبول بحلول خيانية وتصفية للقضية الفلسطينية لصالح يهود  وذلك عبر فرض الضرائب والرسوم بأنواعها ورفع أسعار السلع الأساسية، التي نتج عنها فقر وجوع وضيق في العيش، وأضاف بأن ما تجمعه السلطة من جبايات يذهب في معظمه للأجهزة الأمنية حامية كيان يهود،

 ثم قال لقد حذرنا سابقا من خطر ما تقوم به السلطة من جرائم ستؤدي قطعا إلى مجاعات حقيقية تؤول إلى هجرة طوعية هربا من الجوع، واختتمت المحاضرة بمباركة الجموع التي خرجت إلى الشوارع  للتعبير عن رفضها لتلك الاجراءات داعيا إياهم بأن يرفعوا أصواتهم في وجه السلطة، أن ارفعوا أيديكم عن قضية فلسطين وأهلها.

ثم تلا ذلك عرض لفيلم ملحمة الأمة، وبعده ألقى العريف أبيات شعرية عن الشام ألهبت مشاعر الحضور، تلاها محاضرة ثانية بعنوان (تباشير الخلافة تملأ الآفاق وتصدح جند الخلافة قادمون) تعرض فيها المحاضر لما يحصل في بلاد المسلمين من ثورات مباركة أطاحت بعروش الظالمين حاملة في طياتها بشائر للمسلمين عبّرت عنها صيحات التكبير التي ملأت ساحات التغيير معبّرة عن مطلب الأمة بأنها تريد تطبيق الشريعة وأنها لن تركع إلا لله

 و أضاف المحاضر بأن الأمة اليوم أصبحت ترفع رايات الخلافة وأنها لن ترضى عنها بديلا وما تسمية تلك الكتائب المنشقة في الشام بأسماء الصحابة الكرام إلا دليلا على ذلك واختتمت المحاضرة بأن الغرب وعملائه على يقين من قيام دولة الإسلام، لذلك دفعوا أبواقهم إلى الدعوة لدولة مدنية ديموقراطية حتى يحرفوا الناس عن المطالبة بالخلافة فأنّى لهم ذلك، وإننا لنرجو الله أن يكون اليوم الذي نحتفل فيه بقيام دولة الخلافة قريبا بإذن الله تعالى .

ثم تلى المحاضرة عرض فيلم عن تباشير الخلافة عرض خلاله مسيرات جابت العالم الإسلامي مطالبة بالخلافة تضمّنها شهادات للعلماء على قرب عودة الخلافة ثم ختمت الندوة بدعاء مؤثّر . 

14/9/2012