الرئيسية - للبحث

 

محاضرة لشباب حزب التحرير في بيت فجار "قانون الضريبة الجديد رعاية أم جباية"

قام شباب حزب التحرير في بيت فجار بعقد محاضرة بعنوان "قانون الضريبة الجديد رعاية أم جباية"، وذلك يوم الاثنين الموافق 5/3/ 2012م، في مسجد الصفا بعد صلاة المغرب، وقد لبى كثير من الناس وجهاء وأساتذة وأنصار الحزب دعوة شباب الحزب بالحضور.

بين المحاضر في بداية المحاضرة كيف تكون الدولة دولة رعاية، وخص بالذكر الدولة الإسلامية القائمة على العقيدة الإسلامية والأحكام الشرعية، حيث أنها توفر لرعاياها الحاجات الأساسية من مأكل وملبس ومسكن، وتعمل على توفير ما هو فوق ذلك من الكماليات . ثم ذكر مواقف بعض الخلفاء وكيف أن الأمة قد عاشت في رغد من العيش وراحة وطمأنينة في زمانهم.

ثم تحدث عن حكم فرض الضريبة بشكل دائم على الناس وأن ذلك محرم، وذكر حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك " لا يدخل الجنة صاحب مكس"، ثم بين أن قانون الضريبة الجديد الذي تعتزم السلطة تنفيذه على الناس هو من نتائج تطبيق العلمانية الفاسدة، وان نتائجه ستكون كارثية على أهل فلسطين حيث أنه سيشمل قطاعات جديدة كانت معفاة من قبل مثل القطاع الزراعي وتقاعد نهاية الخدمة والمسكن، ولن يعفى من هذا القانون سوى أصحاب الغنى الفاحش.

ثم تساءل أين تذهب هذه الأموال التي تجبى من الناس؟ وأجاب على ذلك بأنها تذهب لبناء السلطة من الناحية الأمنية لحماية كيان يهود كما نصت على ذلك خارطة الطريق، حيث دفعنا ثمنا باهظا من الأموال والنسيج الاجتماعي.

وبين أن الهدف من هذه الأعمال التي تقوم بها السلطة هو دفع الناس إلى ترك الإيمان بالله بعد أن أبعدوهم عن تطبيق الإسلام.

ثم بين للناس دورهم المنوط بهم وواجبهم تجاه ذلك، وأن عليهم الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والأخذ على أيدي لظالمين.

ثم دعاهم للعمل مع العاملين المخلصين لإقامة الخلافة وتحكيم شرع الله، حيث سيعم العدل والرحمة بدل الظلم والفقر والجور. ثم ختمت المحاضرة بدعاء لأهل الشام.

6/3/2012