الرئيسية - للبحث

 

كتلة الوعي في جامعة بيرزيت تنظم نشاطا نصرة للشام

نظم شباب كتلة الوعي – الإطار الطلابي لحزب التحرير- في جامعة بيرزيت يوم أمس الخميس، نشاطا نصرة للشام، حيث ابتدأ النشاط بالنشيد، ثم ألقيت كلمة جاء فيها تذكير من لا يزال منخدعا بنظام الأسد الذي يرفع شعار المقاومة والممانعة بأن لا ينسى متاجرة النظام السوري بقضية فلسطين، وكيف كان حاميا لكيان يهود طوال الفترة الماضية في عهد الوالد والولد، وكيف أنّ النظام السوري قدم الجولان على طبق من ذهب ليهود وحافظ على حدود يهود آمنة، وكيف أنّه في كل مرة اعتدى يهود على البلاد أعلن حكام سوريا بأنهم يحتفظون بحق الرد في الزمان والمكان المناسبين!!!، بينما يطلقون النار على المكبّرين في الشوارع صباح مساء!!!!.

وتساءلت الكلمة كيف تجاوز النظام السوري عن نيران اليهود بينما لم يتحمل صيحات الله أكبر التي يطلقها المسلمون!!

وجاء في الكلمة: "إنّ أهلكم في فلسطين معكم، ما يصيبكم يصيبنا، ثورتكم ثورتنا. وها نحن خرجنا اليوم من جامعات فلسطين نصرةً لكم. نحن أحبابُكم على أرض الإسراءِ والمعراج،  نهتفُ بكم من بيت المقدس وأكنافِ بيت المقدس، نزجي إليكم خفقاتِ الأفئدةِ ودررَ العيون، نحيي صمودَكم وبطولاتِكم. واننا نعاهد الله تعالى ثم نعاهدكم أن نغذ المسير نحو نصر الله بإقامة الخلافة التي بشرنا بها رسول الله، والإطاحة بفرعون سوريا  وأعوانه، وكل حكام الطاغوت."

وقد اختتمت الكلمة بدعاء لأهلنا في الشام، بأن يحفظهم ويعينهم وينصرهم على بشار، وأن يتقبل شهداءهم، وأن ينتقم ممن ظلمهم.

10/2/2012