الرئيسية - للبحث

 

في الذكرى التسعين لهدم الخلافة، وضمن الفعاليات التي ينظمها الحزب في هذه الذكرى، عقد شباب حزب التحرير في قلقيلية الخميس  8/7/2011م محاضرة بعنوان (يا جند الشام ما لقتل اخوانكم اسرجت خيولكم).
وبحضور حشد من المدعوين والمهتمين وحملة الدعوة، ألقى الدكتور محمد عفيف شديد محاضرة عن الثورات المباركة التي تجتاح بلاد المسلمين وخص ثورة الشام بالحديث مستعرضاً تاريخ الشام وفتوح حمص ودمشق منزلاً العبر والشواهد على الوقائع الجارية.
وطالب الدكتور شديد علماء الأمة بضرورة قول الحق في وجه الطغاة وان يقتفوا أثر افذاذ الأمة كسفيان الثوري والاوزاعي.
كما طالب الجيوش بضرورة الانحياز إلى الأمة وحمايتها لا قتلها وسفك دمائها مبيناً عظم حرمة دم المسلم.
ورأى الدكتور شديد أن مبشرات الخلافة تتعاظم وأن نهاية الملك الجبري قد أزفت.
وختم الدكتور محاضرته بالتضرع إلى الله أن يعجل بالفرج والنصر والتمكين.
9/7/2011م