الرئيسية - للبحث

 

نظم شباب كتلة الوعي في جامعة النجاح – الإطار الطلابي لحزب التحرير- يوم الأحد والاثنين الموافق 19 و20/6/2011 معرضاً للصور في كلية الهندسة. وقد اشتمل المعرض على عدة أقسام، قسمٌ عرض بشاعة ما أنتجته الحضارة الغربية من فقر وقتل واستعمار وغير ذلك من الأعمال التي لا تليق إلا بالعصابات والمافيات وقطّاع الطرق، وقسم عرض تصريحات لقادة سياسيين وحكّام غربيين ابدوا فيها قلقهم وخوفهم من الخلافة الإسلامية القادمة، وقسم عرض بعض أعمال ونشاطات شباب حزب التحرير الجماهيرية في مختلف أنحاء العالم مثل اندونيسيا وتركيا وبنغلادش وبيت المقدس ولبنان وغيرها من البلدان، حيث أظهرت الصور تعاظم وانتشار فكرة الخلافة وأنها عابرة للقارات.
كما اشتمل المعرض على قسم عرض موضوع الثورات القائمة في بلاد المسلمين وعمل الغرب على ركوب موجة الثورات واحتوائها عن طريق تبديل الوجوه محاولا الخلاص والخروج من المأزق، كما اظهر صور ملايين المسلمين وهم يصلّون في ميادين التحرير ويتضرعون إلى الله سبحانه وتعالى أن يخلصهم من الأنظمة الجاثمة على صدورهم، في إشارة إلى أنّ هذه الثورات الإسلامية ستنهي حقبة الحكم الجبري.
كما اشتمل المعرض أيضا على صور أظهرت المسيرات والمظاهرات التي نظمها حزب التحرير نصرة لأهل الشام. وعرض المعرض كذلك جانبا مما لاقاه شباب الحزب من قتل وتعذيب مفضي إلى الموت من الحكام الطغاة مثل حاكم أوزبكستان، حيث عرض صوراً عن مجزرة أنديجان التي كان ضحيتها عشرة آلاف شهيد، أربعة آلاف منهم من شباب الحزب عام 2005 .
ولقد كان لافتا للنظر إقبال الطلاب بشكل كبير على المعرض، وعلى إصدارات الحزب التي وجدت على هامش المعرض مثل كتاب مشروع دستور دولة الخلافة، والديمقراطية نظام كفر، ومفاهيم خطرة لضرب الإسلام وتركيز الحضارة الغربية، والحملة الأمريكية للقضاء على الإسلام وكتاب التعريف بحزب التحرير.
وقد كان المعرض ناجحاً حيث كانت هنالك الكثير من التعليقات البناءة من قبل الزائرين وإبداء الإعجاب بما يقوم به الحزب من نشاطات، حيث ابدوا رغبة في متابعة أعمال الحزب وإصداراته للتعرف عليه أكثر.
21-6-2011