الرئيسية - للبحث
 
عقد شباب حزب التحرير في قرى شمال غرب القدس المحاضرة السياسية " كيف تصنع الأمة من ثوراتها انتصاراً مؤزراً "، وذلك بعد صلاة مغرب يوم الجمعة الموافق 15/4/2011 في مسجد القبيبة، وقد حضرها ما يقارب 150 من المهتمين والمتابعين للأحداث الجارية في البلاد العربية.
تحدث فيها المحاضر عن حيوية الأمة الإسلامية وأنّها قد بدأت تسير في طريق التغيير دون أن يرهبها بطش الحكام المتسلطين ولا شدة قمع أجهزتهم الأمنية المجرمة، وقد تحدث في ثلاثة محاور رئيسة تصب في كيفية صناعة النصر من هذه الثورات التي تجتاح بلاد المسلمين وهي:
1-      استلهام الدروس وأخذ العبر والحقائق من هذه الثورات، ومنها أنّ هذه الثورات تسير وفق سنة الله في التغيير وأنّها أحيت الحالة الجهادية عند الأمة بإنكار المنكر على الطغاة والعمل على تغييره وأنّ هذه الثورات حتى تنجح لا بد لها من كسب تأييد الجيوش لجانبها، فهم أهل المنعة والقوة.
2-      حماية ثورات الأمة من المخاطر التي تحيط بها وهي تكون بالوعي العام على أفكار الإسلام مثل تحريم الاستعانة بالأجنبي والحذر من الدعاة إلى الديمقراطية والعلمانية والدعاة إلى الدول المدنية وتحذير الأمة من الالتفاف على ثوراتها بتحقيق بعض الأمور الشكلية كتغيير الوجوه الحاكمة دون تغيير الدستور والنظام.
3-      اتخاذ تطبيق الإسلام خياراً استراتيجياً بإقامة دولة الخلافة، وهنا تحدث المحاضر عن صلاحية الإسلام وحده لحل مشاكل البشرية جمعاء وأنّه الدين الذي ارتضاه رب العالمين لعباده، وبه تعز الأمة وتسعد البشرية، ولذلك يجب العمل على تطبيق الإسلام بلا كلل أو ملل ليتحقق وعد الله وبشرى رسوله الكريم صلى الله عليه وعلى آله وسلم.
وفي الختام أجاب المحاضر على العديد من الأسئلة التي وجهها الحضور إليه كتابة ومشافهة.
 
18/4/2011