الرئيسية - للبحث
 
عقد شباب حزب التحرير في فقوعة – جنين يوم الخميس 14 / 4 / 2011 بعد صلاة المغرب مباشرة محاضرة في مسجد أبي بكر الصديق بعنوان ثورات الشعوب في البلاد العربية الى أين؟
وقد تناول فيها المحاضر الأستاذ أبو بصير ثورات الشعوب في البلاد العربية في كلٍ من مصر وتونس وليبيا واليمن وغيرها من حيث الأسباب التي أدت الى نشوئها والنتائج التي تمخضت عنها.
ورأى المحاضر أن هذه الثورات ستشمل جميع الشعوب في البلاد العربية، وأن اسبابها تعود الى الظلم والقهر والاستبداد المعتمل في النفوس والذي وجد له طريقاً ليتفجر بركاناً في وجه الظالمين المستبدين. ومن ناحية أخرى فقد رأى المحاضر أن سبب هذه الثورات عفوي غير موجه من أحد، وأن القوى الاستعمارية تسعى لاحتواء هذه الثورات وحرفها عن مسارها وتجييرها لمصلحتها
أما عن الاعلام ووسائله فقد نوه المحاضر الى أنه لعب دوراً خطيراً في اظهار ثورات الشعوب على انها تطالب بالديموقراطية والدولة المدنية في حين أنها ليست كذلك اطلاقاً بل هي ثورات يطالب فيها الناس بتغيير أنظمة الحكم مما هي عليه الآن – بغض النظر عن ماهيتها – الى نظام حكم اسلامي.
ووجه الستاذ ابو بصير أربع رسائل، أولاها للحكام دعاهم فيها لترك الحكم دون اراقة مزيد من الدماء لعل هذا يخفف من حسابهم لدى الأمة، والثانية للعلماء دعاهم فيها للتنزه عن ان يجعلوا علمهم أداة للتكسب بما يغضب الله عز وجل، والثالثة للجيوش دعاهم فيها لنصرة الله ونصرة أمتهم ليعود لها عزها ومجدها، وأما الأخيرة فللمسلمين عامة ومنهم الحضور بأن يعملوا مع العاملين لاستئناف الحياة الاسلامية واقامة دولة الخلافة الاسلامية تحت راية العقاب راية رسول الله صلى الله عليه وسلم.
واختتمت المحاضرة بدعاء الى العلي القدير ان يردنا لدينه وأن يمكننا من قلع نفوذ الكفار والخلاص من أدواتهم وعملائهم، وأن يمنّ علينا بالخلافة الراشدة على منهاج النبوة وان يجعلنا فيها من الداعين إلى سبيله المجاهدين فيه لتكون كلمة الله هي العليا وكلمة الذين كفروا السفلى.
وقد تفاعل الحضور الذي ضم مختلف الاتجاهات مع المحاضرة تفاعلاً ايجابيا ووجهت مجموعة من الأسئلة والمداخلات حيث تم الاجابة عليها من قبل المحاضر.
 
15-4-2011