الرئيسية - للبحث

 

ضمن الفعاليات التي ينظمها حزب التحرير في فلسطين, وتزامنا مع ما يجتاح المنطقة من ثورات وانتفاضات, عقد شباب حزب التحرير في الخليل اليوم الاثنين 11/4/2011 محاضرة بعنوان "الأمة صاحبة السلطان "، في مسجد عمرو بن العاص بحضور جمع غفير من الناس يتقدمهم لفيف من الوجهاء والمهتمين.
 
ثم القي الأستاذ محمد التميمي محاضرته التي ركز فيها على الثورات المباركة في العالم العربي، هذه الثورات، التي أثبتت حيوية الأمة وفاعليتها وأنها صاحبة السلطان، وقدرتها على التغيير، والتي أسكتت كل المشككين بقدرة الأمة على التغيير، ومن ثم تحدث عن المنهج الذي ينتهجه حزب التحرير في التغيير وبين أنه هو المنهج المنتج، القائم على التلازم بين الرأي العام و بين أهل القوة الذين يقفون مع مطالب الجماهير بقوتهم.
 
ثم تطرق إلى ضرورة التنبه و الحذر من أن ينخدع الناس بتغيير الوجوه دون إسقاط النظم، ومن تدخل القوى الأجنبية لحرف الثورات عن المطالب الحقيقة للأمة، والالتفاف على مطالب الجماهير وسرقة نتائج الثورات مقابل مصالح تافه.
 
ثم ركز على وسائل الإعلام و التي تلعب دوراً مضللا في هذه الثورات، فتحاول أن لا تظهر المطالب الحقيقية للأمة، بل تعمد إلى إبراز أشخاص محددين يطالبون بمطالب غريبة عن الأمة، وفي نفس الوقت تعمل هذه الوسائل متعمدة على إخفاء المطالب الحقيقية للأمة.
ثم فتح باب الأسئلة فتفاعل الجمهور مع المحاضر بصورة جيدة.
 
11/4/2011