الرئيسية - للبحث

 

في ذكرى الهجرة عقد شباب حزب التحرير في مدينة الخليل محاضرة في مسجد الشيخ علي بكاء اليوم 14/12/2010، بعنوان "الهجرة النبوية قراءة شرعية و نظرة سياسية", وقد أمها حشد غفير من الوجهاء والعلماء والأئمة والأساتذة والمهتمين وأنصار الحزب.
 
 وقد تحدث المحاضر فيها عن الهجرة وأهميتها يوم أذن الله لرسوله بالهجرة وكيف كان هذا تغييرا في حياة الأمة وانتقالا لدعوة الإسلام من الاستضعاف إلى القوة والتمكين وأنها يوم من أيام الفصل في تاريخ الدين فقد أصبح لهذه الدعوة دولة تأوي إليها فكانت مرحلة الأمان والاطمئنان ونشر الدعوة والاستخلاف.
 
وبين المحاضر أن يوم الهجرة زمن الرسول الله صلى الله عليه وسلم يعدله يوم الاستخلاف والتمكين ونشر الدين الذي هو وعد من الله سبحانه وتعالى.
 
وأكد المحاضر على أن المسلمين بحاجة للاستخلاف والتمكين للانتقال من الواقع السيء الذي هو دار الكفر إلى دار الإسلام كما حدث في الهجرة النبوية.
ودعا المحاضر المسلمين للعمل بجهد أكبر لإقامة الخلافة التي تعتبر الطريق الشرعي لإقامة الدين وإيجاد الحياة الإسلامية.
 
كما وقف المحاضر على الدروس والعبر المستلهمة من هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم، منها أن طريق الوصول إلى دولة الإسلام طريق طويل، وانه يحتاج إلى التوكل على الله، واتخاذ أسباب الوصول، وأن الوصول إلى دولة الإسلام يحتاج إلى إرادة وتصميم وثبات وثقة بوعد الله.
 
 وبشر المحاضر جموع الحضور بقرب وعد الله سبحانه وتعالى، ووقف عند إرهاصات هذه البشرى، من مثل إقبال المسلمين على العمل لإقامة الخلافة، وتفاعلهم معها، ونصرتهم لفكرتها، وكذلك ما يقوم به الغرب ودول الكفر من هجمة على المسلمين وديارهم، وذلك لشعورهم أن دولة الإسلام على الأبواب.
 
 وبين المحاضر أن دولة الإسلام ليست خيالا يداعب الأحلام، بل هي حق مثلما أنكم تنطقون.
وبعد الإجابة على أسئلة الحضور، دعا بدعاء مؤثر مع تأمين الحضور مبتهلين إلى الله أن ينصر الإسلام ويمكن دينه.
المزيد من الصور
 
14/12/2010