الرئيسية - للبحث
 
عقد شباب حزب التجرير في قرية بيتا / نابلس درسا بعد صلاة عصر يوم الثلاثاء الماضي في مسجد القرية " عثمان بن عفان" بعنوان (( شهر رمضان شهر الجهاد والانتصارات والفتوحات )) .
ذّكر المدرس المسلمين بالأفكار الآتية:
شهر رمضان قبل هدم الدولة الإسلامية كان شهر جهاد وانتصارات وفتوحات بالإضافة إلى كونه شهر صيام وصلاة وغيرها من الطاعات، وهذا ما تفتقده الأمة الإسلامية منذ تسع وثمانون عاما، لغياب إمامها وخليفتها.
كما ركز المدرس على رابطة العقيدة الإسلامية التي تجلت في أبهى صورها في حياة الصحابة الكرام كموقف كل من أبي بكر من ابنه عبد الرحمن في غزوة بدر وكذلك موقف أبو عبيدة عامر بن الجراح من قتله لوالده المشرك وغيرها من البطولات التي تؤكد على أن رابطة العقيدة الإسلامية هي الرابطة الصحيحة التي يعتد بها فلا وجود للعصبيات والوطنيات والقوميات وغيرها من الروابط الهابطة التي لا تنتج غير التشرذم والتنازع والضعف.
وتم استعراض معظم الغزوات والفتوحات التي حدثت في شهر رمضان من غزوة بدر الكبرى إلى فتح بلغراد في عهد دولة الخلافة الإسلامية العثمانية، كما بيان بعض الدروس والعبر المستفادة منها، وختم الدرس بتوضيح سنن الله تعالى في النصر" أن الناصر هو الله وان نصر الله لا يمنحه الله تعالى إلا لمن نصر دينه عز وجل ونصر الله لا يكون إلا للمؤمنين" وأين المسلمين من هذه السنن الإلهية؟!    
   
2-9-2010م