الرئيسية - للبحث
 
ضمن الفعاليات التي يقوم بها شباب حزب التحرير بمناسبة شهر رمضان المبارك 1341هـ / 2010م ، قام شباب حزب التحرير في مدينة قلقيلية بعقد ثاني محاضراتهم في شهر رمضان المبارك تحت عنوان ( رمضان شهر الإسلام والمسلمين ) في مسجد علي بن أبي طالب ( السوق )، اليوم السبت 11 رمضان 1341هـ، الموافق 21/ 08/ 2010م، بعد صلاة الظهر، وسط حضور من الشباب ومؤيّديهم ووجهاء من أهل البلد، وتواجد لبعض أفراد أجهزة السلطة في خارج المسجد بشكل استفزازي اعتاد الناس على قبحه حتى في ظل هذا الشهر الفضيل.
ذكّر المحاضر خلال محاضرته بعدة أمور منها:-
1-      واقع المسلمين اليوم وكيف هانوا ببعدهم عن ربهم حتى أصبح الكفار يتحكمون بكل شيء حتى في ديننا وأحكامنا الشرعية كما فعل ساركوزي وأوباما مؤخرا، ليحرفوا الإسلام وأحكامه ليصبح إسلاما على مزاجهم ،كما حرفوا أديانهم من قبل.
2-      شهر رمضان ليس شهر صلاة وقراءة القرآن فقط وليس هو شهر لوزارة الأوقاف بل شهر الانتصارات والفتوحات وتطبيق الدين والإسلام كله، وهو شهر للمسلمين كافة، فلا بد من بذل الجهود ليعاد رمضان كما كان ويكون ذلك بعودة الخلافة من جديد.
3-      بين واقع ما يعاني المسلمون اليوم من فقر مع أن بلادهم غنية بالثروات وكيف أنه منذ 1400 عام كان لا يوجد فقير في ظل الإسلام، أما اليوم وبعد أن تضاعفت الثروات في بلاد المسلمين، نرى أن أغلب المسلمين يتسولون من شدة الفقر.
4-      وقد عرج المحاضر على بعض قضايا بلاد المسلمين المنكوبة كفيضانات باكستان وبين المشكلة وكيف أن حكام باكستان يتركون شعوبهم تموت وتشرد، دون أي اهتمام لذلك وهم في نفس هذا الوقت يذهبون إلى أسيادهم الإنجليز للتنسيق معهم لمحاربة الإسلام.
ثم ختم المحاضر بدعاء قصير.
 
21-8-2010م