الرئيسية - للبحث
 
 عقد شباب حزب التحرير/ سيلة الحارثية-جنين يوم الجمعه 19/3/2010 محاضرة بعنوان "يوصيكم الله في أولادكم" حاضر فيها الدكتور محمد عفيف شديد وقد حضرها جمع غفير من أهالي البلدة والقرى المجاورة .
تناول فيها المحاضر أهمية الأبناء الصالحين ومؤكداً أن صلاحهم في ميزان آبائهم الذين أحسنوا تربيتهم كما ذكر أن الأبناء من آثار آبائهم, وذكر الدكتور أن الولد الصالح فوزان: فوز في الدنيا وفوز في الآخرة. وأن على الذين فاتهم شيء في شبابهم أن يتداركوه في أبنائهم وحض الحضور على المحافظة على الوصية الإلهية "يوصيكم الله في أولادكم" التي سطرها الله في كتابه، فيما بين أن من حسن تربية الأبناء تأديبهم على حب ثلاث: حب الرسول –صلى الله عليه وسلم- وحب آل بيته وحب القرآن، وذكّر الحضور على ضرورة الارتقاء بالأبناء من الفطرة إلى الصبغة (الشهادة على البشرية).
ثم عرض الدكتور بعض القصص مثل قصة درواس ذلك الصبي الصغير الذي أدهش هشام بن عبد الملك بفصاحته وبلاغته وبين أن هذا الصبي هو قائد سياسي مبدع وأن عقليته عقلية حاكم ثم بين أن المطلوب من المسلمين اليوم هو أن يكون أولادهم مثل أولئك.
ثم عرض في نهاية المحاضرة على قضية المسجد الأقصى وكيف أن لا أحد من الحكام تذرف له دمعة، لذلك كان على المسلمين أن ينشئوا جيلا يقيم الخلافة ليحرر الأقصى من جديد ثم ختم المحاضرة بدعاء أمن عليه الحضور بحرارة الذين أبدو إعجابهم.
20-3-2010

للاستماع للمحاضرة