الرئيسية - للبحث

الحكومة الروسية الحاقدة على حزب التحرير تستأنف حكمًا على أحد شبابه

وتطالب المحكمة بسجنه سبع عشرة سنة بدلا من سبع سنوات

 نقل موقع كريمياسوس خبر تقديم المدّعي العام الروسي استئناف على الحكم الصادر بحق رسلان زيتولييف، أحد أعضاء حزب التحرير، وقد كان المدعي العام طالب المحكمة بسبع عشرة سنة سجنا لرسلان، إلا أن المحكمة حكمت عليه بالسجن لمدة سبع سنوات.

ونقل الموقع عن والد أحد المحكومين من شباب حزب التحرير قوله، بان المدعي العام اعتبر رسلان الشخص المنظم لخلية حزب التحرير، وبالتالي يجب الحكم عليه بحكم اشد وأقسى بكثير من الثلاثة الآخرين.

وذكّر الموقع إصدار المحكمة العسكرية بتاريخ 7/9/2016 حكمًا على أربعة مسلمين من شبه جزيرة القرم، اتهموا بعضويهم في التنظيم الإسلامي حزب التحرير، حيث يقضي الحكم بالسجن على رسلان سبع سنوات، وخمس سنوات على الثلاثة أعضاء الآخرين؟

انتهت الترجمة

إنّ سبب حقد روسيا على حزب التحرير وانزعاجها منه وبالتالي ملاحقته، يعود إلى إدراكها بان الحزب يعمل على حشد طاقات الأمة الإسلامية ووضعها وتوجيهها في مسارها الصحيح، كما ويعمل على إفشال مشاريع الغرب وكشف مؤامراته وإفشالها في سوريا وغيرها، من أجل تحرير الأمة من استعمار وتسلط الدول الكبرى.