الرئيسية - للبحث

الحكومة الروسية التي تمارس الإرهاب تلاحق شباب حزب التحرير بذريعة الإرهاب

أفاد موقع ريديو فري يوروب بقيام السلطات الروسية، التي تسيطر على شبة جزيرة القرم باعتقال تسعة تتريين، وذلك من خلال مجموعة مداهمات لبيوتهم في شبه جزيرة القرم التي تحتلها روسيا. كما أفاد ممثلو الحكومة الروسية المفروضة على جزيرة القرم، إدانتهم لأربعة من بين المعتقلين لانتمائهم لحزب التحرير، الذي وُصف بالتنظيم السني المحظور، في جميع أنحاء آسيا الوسطى وروسيا.

وذكر الموقع أن هذه الاعتقالات جاءت بعد مداهمة الشرطة لاثني عشر بيتًا تتريًا في جزيرة القرم في مدينة يلتا وبلدة باكتشيساراي، يوم الخميس الموافق 11/2/2016. وأفادت تقارير، مقابلة بعض الأفراد الذين تمّت مداهمة بيوتهم مع وفد المجلس الأوروبي، الذي يزور جزيرة القرم هذه الأيام لتقييم حالة حقوق الإنسان هناك. وأكّد الموقع اتهام أحد نشطاء حقوق الإنسان المحليين لجهاز الأمن الفيدرالي الروسي بفبركة قضايا إرهاب جديدة ضدّ التتريين في جزيرة القرم.

 

انتهت الترجمة

الأعمال التي تقوم بها حكومة روسيا بوتين، من ملاحقات ومداهمات واعتقالات وتعذيب وقتل لشباب حزب التحرير، وقصف المدنيين بالصواريخ لأهلنا في سوريا ووقوفها إلى جانب نظام الأسد المجرم، كل هذه الأعمال وغيرها الكثير لا يمكن وصفها إلا بالإرهاب. أما الأعمال التي يقوم بها حزب التحرير فكلها أعمال فكرية وسياسية وهي تخلو من أي أعمال عنف، وكلها تهدف لإقامة كيان للمسلمين.

فروسيا التي تقمع حزب التحرير وتتهمه بالإرهاب، هي كيان مجرم يمارس إرهاب الدولة بكل أشكاله على الإسلام والمسلمين، فيجب على كل المسلمين اتخاذها عدوًا والعمل مع حزب التحرير لإقامة الخلافة التي ستقضي على إرهاب روسيا. نسأل الله ان يكون ذلك اليوم قريبا.