الرئيسية - للبحث

حكومة الشيخة حسينة تعتقل ثلاثة طلاب من حزب التحرير لاحتجاجهم على زيارة رئيس وزراء الهند لبنغلادش

 

نشر موقع سترجل فور هيندو اكزيستانس خبر اعتقال ثلاثة نشطاء من حزب التحرير، الذي وُصف بالحزب الراديكالي الأكثر خطورة في بنغلادش، بسبب إلصاقهم بوسترات في جامعة احتجاجا على زيارة رئيس الوزراء الهندي لبنغلادش.

وأفادت الشرطة بأن النشطاء الثلاثة هم طلاب تم القبض عليهم بينما كانوا يُلصقون بوسترات في جامعة العلوم الحيوانية والبيطرة في مدينة تشيتاكونغ.

  

وقال الموقع بأنه كُتب على البوسترات عبارات ترفض وجود أي علاقة مع رئيس الوزراء الهندي، الذي وُصف بقاتل آلاف المسلمين وصديق "لإسرائيل"، ورفض سياسة العميلتين حسينة وخالدة، ومطالبة الناس بالانضمام إلى صفوف حزب التحرير للاحتجاج على مقتل آلاف البنغاليين على الحدود الهندية، بالإضافة إلى مطالبتهم بالعمل مع الحزب لإقامة الخلافة في بنغلادش.

ونقل الموقع عثور الشرطة على العديد من الملصقات للحزب المناهضة للدولة.

 

انتهت الترجمة

حكومات عميلة وأنظمة خائنة تقتل وتقمع وتلاحق شعوبها لترضي أسيادها الكفار، لن يطول عمرها بإذن الله،

{إِنَّا لَنَنصُرُ رُسُلَنَا وَالَّذِينَ آمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ يَقُومُ الْأَشْهَادُ}

10/6/2015