الرئيسية - للبحث

حكومة الشيخة حسينة تصاب بالهذيان فتطلب من الإعلام شنّ حملة ضدّ نشاطات حزب التحرير

 

نشر موقع صحيفة ذي ديلي ستار خبرًا الاثنين، حول طلب الحكومة البنغالية، من جميع الصحافة الإليكترونية والمطبوعة،خلال بيان صدر عن وزارة الإعلام، طالبت فيه بشنّ حملة ضدّ نشاطات حزب التحرير، وعمل رأي عام بين الناس على نشاطاته، مدّعية أن نشاطات الحزب تخلّ بالسلم الاجتماعي والاستقرار.

 

وقد ورد في البيان ما يفيد، ملاحظة نشاطات الحزب في الآونة الأخيرة، وتوزيع البيانات والترويج لأفكاره عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الفيس بوك وتوتير والمدونات، لتكثيف نشاطاته التي وُصفت بغير القانونية. وأشار البيان إلى حظر الحزب في سنة 2009، مدّعية أن سبب الحظر هو قيام الحزب بنشاطات إرهابية.

 

انتهت الترجمة

 

لا تستطيع حكومة حسينة عمل رأي عام لدى أهل بنغلادش، ضدّ نشاطات حزب التحرير، لأن نشاطات حزب التحرير مستمدّة من الإسلام، الذي يؤمن به أهل بنغلادش. ولكن المتوقع هو أن تستعمل الحكومة الإعلام المأجور لمحاولة التلفيق والافتراء على حزب التحرير، الأمر الذي أصبح مكشوفًا "كذب الأنظمة" لدى جميع الشعوب في العالم الإسلامي. لذلك فالمتوقع أن ترتد هذه الهجمة على حكومة حسينة العميلة ومن يقف وراءها بإذن الله.

24-2-2015