الرئيسية - للبحث

 

حزب التحرير في تونس يحتج على الدستور العلماني الجديد

  

نشر موقع "ذي ديلي ستار" خبراً حول احتجاج المسلمين في تونس ضد الدستور الجديد، حيث ورد أنّ:

 

مئات الإسلاميين تجمعوا مع حزب التحرير، الذي وُصف بالراديكالي، الذي يعمل لإقامة الخلافة الإسلامية، تجمعوا يوم الجمعة للاحتجاج ضد الدستور العلماني الجديد. ونقل الموقع قيام المحتجين بالتلويح بالأعلام الإسلامية السوداء والبيضاء، وهتافهم بشعارات مثل، "يسقط الدستور العلماني" و "السيادة للشريعة والقرآن".

 

كما نقل الموقع بعض الشعارات التي رُدّدت: "نعلن رفضنا لهذا الدستور الذي يخدم الاستخبارات الأجنبية....عندنا سيد واحد، نبينا محمد".

 

وأشار الموقع إلى إنشاء حزب التحرير في تونس سنة 1980، ولكنه أصبح قانونيا في سنة 2012، أي سنة بعد الإطاحة بزين العابدين بن علي في ثورة عامة، التي فتحت الباب للحركات الإسلامية المتعصبة المضطهدة تحت النظام العلماني الديكتاتوري.

 

25/1/2014