الرئيسية - للبحث

نشر موقع "جاكرتا بوست" خبر نزول حوالي 1500 من مناصري حزب التحرير إلى الشوارع في مظاهرة يوم الخميس، احتجاجًا على مسابقة ملكة جمال العالم، الثالثة والستين، التي من المقرر أن تجري في كل من مدينة، نوسا دوا وبالي وسينتول وجاوة الغربية في وقت لاحق من هذا الشهر.

وأشار الموقع إلى أنّ اندونيسيا ستكون أول دولة في جنوب شرق آسيا، تستضيف مسابقة ملكة جمال العالم. وأضاف الموقع أنّ التظاهرة بدأت الساعة العاشرة صباحا من مربع مركادا ثم انتقلت إلى المجلس التشريعي شمال سومترا ثم إلى مكتب المحافظ في ديبونجورو.

وقد صرّح الناطق باسم حزب التحرير في اندونيسيا، أمام مكتب المحافظ بالقول: أرسلنا وفدا لإيصال معارضتنا لتنظيم مسابقة ملكة جمال العالم ومسابقات مماثلة لها، وطالبنا الحكومة بتطبيق أحكام الإسلام مباشرة، لأنّه لا يمكن تكريم المرأة إلا في ظل قيم الإسلام.

وفي نفس السياق نقل موقع "ستريتس تايم بريكينج نيوز" عن منظمي المسابقة قولهم يوم الثلاثاء: "سيكون من المستحيل استضافة المسابقة النهائية في بالي، متعهدين بتقديم التماس للسلطات الاندونيسية لنقل المسابقة مرة أخرى إلى جاوة، بسبب ما واجهوه من المتظاهرين المسلمين الراديكاليين. "

11/9/2013