الرئيسية - للبحث

أورد موقع "فري ريديو يوروب" نبأ اعتقال أربعة أشخاص يشتبه بأنهم قادة محليون ينتمون لتنظيم حزب التحرير الإسلامي، الذي وصف بالمحظور، في بشكورستان التابعة للجمهورية الروسية.

ونقل الموقع عن فرع الأجهزة الأمنية الفدرالية هناك قوله بتاريخ 27/8، أنّه تم توجيه تهمة التنسيق لنشاطات حزب التحرير في الجمهورية للأربعة أشخاص. وأضافت الأجهزة بأنّ ضباطها وجدوا أدلة تثبت تورط المتهمين بالنشاطات الممنوعة، إلا أنهم لم يذكروا التفاصيل.

وادعى الموقع أنّ مقرّ حزب التحرير في لندن، كما وصف الحزب بالتنظيم السني، وأضاف بأنّ الحزب يسعى لتوحيد جميع دول المسلمين في دولة خلافة إسلامية. وأشار الموقع إلى أن المحكمة العليا حظرت حزب التحرير في سنة 2003، ووصمت مناصريه "بالمتطرفين".

انتهت الترجمة

العالم الديمقراطي الذي يدعي الحريات والحقوق تتوقف عقارب ساعته عندما يتعلق الأمر بالإسلام وحملته، وهو ما يثبت أكذوبة الديمقراطية وحرياتها وأنّها ليست إلا حضارة الكذب والظلم والاستعمار.

ولكن حضارة الإسلام قادمة ولن يضر المسلمين ما يصيبهم من لأواء، فهم أقوياء بإيمانهم، أعزاء بربهم، والعاقبة لنا بإذن الله.

30/8/2013