الرئيسية - للبحث

التاريخ الهجري           14من جمادى الثانية 1434

التاريخ الميلادي           2013/04/24م

رقم الإصدار:   1434هـ / 46

بيان صحفي

تجتمع المئات من النساء في المؤتمر الصحفي المهم في الأردن الذي ينظمه حزب التحرير بعنوان:

"سارعوا لإقامة الخلافة حماية لحرائر الشام"

(مترجم)

في 27 نيسان/ أبريل 2013م، المئات من النساء، بما في ذلك الصحفيات وممثلات المنظمات، وغيرهن من صانعات القرار من النساء يجتمعن في مؤتمر صحفي مهم للنساء في عمان، الأردن لمناقشة مستوى المعاناة الرهيبة والمجازر الوحشية التي اقترفت بحق النساء والأطفال في سوريا على يد الطاغية السفاح بشار الأسد ونظامه البعثي القاتل الكافر. كما ستدعى أيضا للحضور النساء السوريات من الأردن وكذلك اللاتي في مخيم الموت مخيم الزعتري ... حيث عشرات الآلاف من النساء والأطفال الذين يعيشون حياة اليأس والبؤس في ظروف خطرة يرثى لها. وقد تم تنظيم هذا المؤتمر الصحفي الفريد من نوعه والذي لم يسبق له مثيل للنساء فقط من قبل حزب التحرير برعاية أمير الحزب عالم الأصول البارز، والسياسي الماهر، والمفكر الرائد العالم عطاء بن خليل أبو الرشتة بعنوان "سارعوا لإقامة الخلافة حماية لحرائر الشام" وسوف تشمل الخطب في ذلك اليوم كلمة افتتاحية من أمير الحزب، تليها كلمة من القسم النسائي للمكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير، ثم كلمة من أخت سورية تتحدث عن الأوضاع البشعة في سوريا... وسيتم بيان جرائم طاغية الشام حول الاختطاف والتعذيب والاغتصاب، وقتل النساء والأطفال من قبل النظام السوري المجرم الذي لم يرقب فيهم إلا ولا ذمة. وسيعرض المؤتمر شهادات مصورة عبر الفيديو لنساء سوريات يصفن خلالها المحن المروعة وحملات القتل والتعذيب التي تعرضن لها على يد بشار أسد المجرم، ثم سيختتم المؤتمر بكلمة من القسم النسائي في حزب التحرير في ولاية الأردن..

ستلقي المتحدثات خلال المؤتمر الضوء ليس فقط على كيفية تخلي الحكومات في العالم الإسلامي والمجتمع الدولي عن النساء في سوريا وتركهن لمصيرهن وفشلهم فشلا ذريعا في تقديم أي حل حقيقي لوضع حد لهذه المجازر ولكن أيضا على تصريحاتهم الفارغة وبعثاتهم العقيمة التي اشترت الوقت للنظام السوري لقتل النساء السوريات وانتهاك أعراضهن. وكذلك ستؤكد (المتحدثات) على أن الحكام في بلاد المسلمين جلسوا كمتفرجين خاملين على حمام الدم هذا، بل وتواطأوا مع المجرم الخسيس حيث لم يحركوا جيوشهم نصرة لأهل الشام أو حقنا لدمائهم الزكية رغم ترؤسهم لأكبر جيوش العالم، مما حدا بالمجرم لأن يطلق العنان لنفسه المريضة ولشبيحته بارتكاب الجرائم البشعة ضد نساء الشام الكريمات العفيفات. كذلك سيوجه المؤتمر نداء من القلب لأبناء الجيوش الإسلامية للقيام بما يوجبه عليهم إسلامهم العظيم فيبادروا لحقن دماء إخوتهم والذود عن كرامة أمهاتهم وأخواتهم في سوريا دون تأخير، وإعطاء النصرة لحزب التحرير لإقامة دولة الخلافة. فهي الدولة الوحيدة القائمة على الإسلام وهي الدولة الوحيدة التي تعطي المرأة حقوقها وتحفظ لها كرامتها، وهي الدولة التي يكون فيها الخليفة حارسا أمينا لبنات الأمة يدافع عن حياتهن ويذود عن أعراضهن ويحفظ لهن كرامتهن دون تردد أو تأخير.

إننا ندعو وسائل الإعلام، وجميع النساء اللاتي يسعين بإخلاص لإيجاد حلول حقيقة ولوضع حد عاجل للمجازر التي ينفذها طاغية الشام، ندعوهن لحضور هذا المؤتمر الصحفي الفريد والمهم. وسوف تكون هناك فرصة في نهاية المؤتمر للصحافة والجمهور لطرح الأسئلة على الأخوات المتحدثات.

ملاحظات للمحررين:

(1) سيتم عقد المؤتمر الصحفي في الساعة 9:30 صباحا، 27 أبريل 2013، في عمان، الأردن. تفتح الأبواب في 9:00 للتسجيل. اعتماد الصحافة مطلوب. يرجى الاتصالعنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. للاستفسار والمقابلات والاعتماد. وسوف يسمح فقط للصحفيات وطاقم تصوير من النساء فقط لحضور المؤتمر الصحفي.

(2) سيبث المؤتمر مباشرةً على موقع إعلاميات حزب التحرير: www.htmedia.info

د. نسرين نواز

عضو المكتب المركزي لحزب التحرير

للمزيد من التفاصيل