الرئيسية - للبحث

 

التاريخ الهجري   27 من ذي القعدة 1433

التاريخ الميلادي   2012/09/17م

رقم الإصدار:1433-11/1

بيان صحفي

المسلمون في شيتاغونغ يحتجون على إهانة رسول الله صلى الله عليه وسلم، ويطالبون بإلغاء تدريبات البحرية الأمريكية فورا

"مترجم"

تظاهر المسلمون في شيتاغونغ تحت قيادة حزب التحرير خارج المسجد الكبير، بعد صلاة العصر احتجاجا على إهانة شرف النبي عليه الصلاة والسلام من قبل الأمريكان الأوغاد، وقد أرسلوا رسالة واضحة لأمريكا بأنّه يجب أن لا تفكر بأنّ المسلمين سيظلون صامتين على إهانة نبيهم الحبيب عليه الصلاة والسلام، كما يتعين على أمريكا أن تضع في حسبانها أنّه كما أنّ المسلمين من الرعيل الأول دافعوا عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم بكل ما يملكون، فإنّ أحفادهم من المسلمين اليوم لن يتقاعسوا عن المنافحة عنه، عليه الصلاة والسلام، فالمسلمون يحبون الرسول صلى الله عليه وسلم أكثر من أنفسهم، تماما كما قال رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "فَوَ الَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَا يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ حَتَّى أَكُونَ أَحَبَّ إِلَيْهِ مِنْ وَالِدِهِ وَوَلَدِهِ".

وعلاوة على ذلك فقد أكد المتظاهرون على رفضهم لطريقة الحياة الأمريكية، أي النظام الديمقراطي الذي يؤوي أولئك الذين يهينون نبينا عليه الصلاة والسلام تحت ذريعة حرية التعبير، وأنّ المسلمين سيقتلعون هذا النظام ويخرجون أمريكا من بلادهم قريبا بإذن الله، بإقامة الخلافة.

كما طالب المتظاهرون في شيتاغونغ بالإلغاء الفوري لمناورات البحرية الأمريكية في شيتاغونغ والتي بدأت اليوم، كما حثوا الضباط المخلصين في الجيش البنغالي، أحفاد محمد بن مسلم ومحمد نور الدين وصلاح الدين الأيوبي وأحفاد السلطان عبد الحميد الثاني رضي الله عنهم أجمعين، طالبوهم بالنفير العام لطرد الأمريكان من هذه المنطقة وإعطاء النصرة لحزب التحرير لإعادة إقامة دولة الخلافة التي ستبث الرعب لدى الأمريكان الذين يفكرون بإهانة النبي عليه الصلاة والسلام.

المكتب الإعلامي لحزب التحرير

ولاية بنغلادش

للمزيد من التفاصيل