الرئيسية - للبحث

الحكومة الروسية المجرمة تعتقل خمسة من أعضاء حزب التحرير

 نقل موقع "ريديو فري يوروب" عن مسئولي الأجهزة الفيدرالية الروسية خبر اعتقال خمسة أعضاء من حزب التحرير الإسلامي الذي وُصف بالمحظور من مدينة "تشيليابينسك" التابعة لإقليم الأورال. وأضاف الموقع أنّه تمت إدانة الخمسة أعضاء بتهمة "التحضير للإطاحة بالحكومة الدستورية بالعنف".

وأشار الموقع إلى أنّ حزب التحرير حزب سياسي عالمي، يسعى لتوحيد جميع الدول المسلمة في دولة خلافة إسلامية. وقال الموقع بأنّ الحزب يقول بأنه يستخدم الوسائل السلمية لتحقيق غايته، لكن المحكمة العليا الروسية حظرت الحزب سنة 2003.

وأفاد الموقع بأنّ مدينة "تشيليابينسك" التابعة لروسيا تقع بين كازاخستان وبشكورتستان، وفيها عدد كبير من السكان المسلمين. كما أشار الموقع إلى أنّ العديد من دول الاتحاد السوفييتي سابقا حظرت حزب التحرير ووصفت مناصريه "بالمتطرفين".

وفي نفس السياق ذكر موقع ""ذي فويس أوف رشا"" أنّ عقوبة هذه التهمة تصل لعشرين سنة سجن.

 

انتهت الترجمة

هكذا هي حكومات العالم "الحر" التي تدعي حرصها على الحرية وحقوق الإنسان، تتكشف أكاذيبها وإجرامها عندما يتعلق الأمر بدعاة الإسلام ومشروع الأمة الحضاري.

وصدق فيهم قول الله تعالى: (قَدْ بَدَتِ الْبَغْضَاء مِنْ أَفْوَاهِهِمْ وَمَا تُخْفِي صُدُورُهُمْ أَكْبَرُ).

2/8/2012