الرئيسية - للبحث

التاريخ الهجري           10 من ربيع الثاني 1433

التاريخ الميلادي           2012/03/03م

رقم الإصدار:   PN12006

مترجم

شابات حزب التحرير يعقدن مؤتمرا في لاهور لعرض أجهزة دولة الخلافة تحت عنوان

"دعوة للتغيير الحقيقي- الخلافة هي مستقبلنا"

بمناسبة ذكرى هدم دولة الخلافة في الثالث من آذار 1924 ودعما وتأييدا للانتفاضات في البلدان الإسلامية، عقدت شابات حزب التحرير مؤتمرا في لاهور تحت عنوان " دعوة للتغيير الحقيقي- الخلافة هي مستقبلنا". تناولت شابات حزب التحرير موضوع فشل جميع الأنظمة التي هي من صنع الإنسان وحاجة الإنسانية إلى البحث عن نظام جديد للحياة، وأوضحن كيف يحل الإسلام المشاكل السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تواجه البشر، وأكدن على أنّ الأمة الإسلامية غنية بالموارد البشرية والطبيعية مثل النفط والفحم والغاز والذهب والفضة واليورانيوم، وفيها أطول الأنهار في العالم وأفضل الأراضي الزراعية، مثل باكستان وتركيا والعراق ومصر. وعلاوة على ذلك فإنّ الطرق التجارة البحرية الهامة تمر عبر البلدان الإسلامية مثل قناة السويس ومضيق هرمز ومضيق باب المندب. وقالت المتحدثات أنّ حاجة الأمة الآن تكمن في قلع الحكام العملاء والنظام الرأسمالي الكافر وتطبيق الإسلام في ظل دولة واحدة، دولة الخلافة، حيث سيتم الاستفادة من هذه الموارد البشرية والطبيعية الهائلة من أجل تحسين أحوال الأمة. وقالت المتحدثات بأنّ المسلمين عندما طبقوا الإسلام كاملا في حياتهم لما يقرب من 1300 سنة، وعلى الرغم من أنّه لم يتم تطبيقه إلا في ثلاث قارات إلا أنّه نهض أيضا بالبشرية في السياسة والاقتصاد والتعليم والطب والعلوم، وفي جميع ميادين الحياة، ولدقة وشمولية الإسلام فقد حل جميع مشاكل الناس. وأضافت المتحدثات بأنّ الأمة يمكنها استعادة مجدها الغابر من خلال إزالة هذه الحدود التي أنشأها الكفار، ليتوحد المسلمون بعدها في دولة واحدة تحت راية الخلافة لتطبيق الإسلام كاملا في الحياة. وأضفن بأنّه لم يبق لنا إلا خيار واحد فقط من خلاله يمكننا توجيه الأمة إلى التغيير الحقيقي، وقالت المتحدثات بأننا نشهد فترة مهمة في صناعة التاريخ، عندما تدعو الأمة في العالم كله إلى التطبيق الشامل للإسلام، من خلال إقامة الخلافة، وقلن بأنّ النساء المسلمات كان لهن نصيب على الصعيد الدولي من أجل تحقيق هذا الهدف، ولذلك فإنّه ينبغي على النساء في باكستان السير على خطى أخواتهن، والمشاركة في هذا الكفاح، وفي نهاية المؤتمر دعت المتحدثات النساء الحاضرات للانضمام إلى حزب التحرير للعمل لإقامة دولة الخلافة.

شاهزاد الشيخ

نائب الناطق الرسمي لحزب التحرير في باكستان

للمزيد من التفاصيل