الرئيسية - للبحث
 
التاريخ الهجري     12 من ربيع الاول 1432
التاريخ الميلادي     2011/02/15م
رقم الإصدار: ح.ت.س 10 
خبر صحفي للنشر الفوري
الأجهزة الأمنية تعتقل العشرات
من شباب حزب التحرير
على خلفية توزيع حزب التحرير- ولاية السودان بياناً بعنوان: (في موسم سقوط الأصنام الطغاة.. حانت ساعة التغيير الحقيقي بإقامة الخلافة الراشدة) في الأماكن العامة؛ في الأسواق ومواقف المواصلات وتجمعات الموالد، قامت الأجهزة الأمنية؛ الشرطة وجهاز الأمن والمخابرات الوطني الاثنين 14 فبراير 2011م، باعتقال العشرات من شباب حزب التحرير- ولاية السودان في مدن: الخرطوم، أم درمان، الخرطوم بحري، بورتسودان، مدني، القضارف والأبيض، أطلقت سراح بعضهم ولا تزال تعتقل البعض الآخر.
إننا في حزب التحرير- ولاية السودان نقول للسلطة الرسالة الآتية:
- ثوبوا إلى رشدكم وأطلقوا فوراً شباب حزب التحرير الذين كل سلاحهم هو الكلمة الصادقة المخلصة.
- إن الأنظمة تعيش لأنها تلبي حاجة طبيعية للناس في صلاح دنياهم وأخراهم، وإلا صرعتها الأمة مهما اعتقلت أو قمعت، وعندها يكون حال هذه الأنظمة كما قال الله سبحانه وتعالى: {فَمَا بَكَتْ عَلَيْهِمُ السَّمَاءُ وَالأَرْضُ وَمَا كَانُوا مُنْظَرِينَ}.
- إن التغيير الحقيقي بإقامة الخلافة الراشدة؛ التي تطبق الإسلام وتحمله للعالم، أصبح الآن أقرب من رد الطرف، يقول سبحانه: {وَنُرِيدُ أَنْ نَمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ}.
إبراهيم عثمان (أبو خليل)
الناطق الرسمي لحزب التحرير
في ولاية السودان