الرئيسية - للبحث
 
بسم الله الرحمن الرحيم
فعاليات إندونيسيا الرافضة لزيارة أوباما
 جاكرتا: انضم نحو خمسة عشر ألفا من حزب التحرير لاحتجاج نظمه الحزب أمام قصر الرئاسة في جاكرتا يوم الأحد السابع من تشرين الثاني. وقد سار المتظاهرون في مسيرة طويلة بدءا من قصر الرئاسة إلى أمام السفارة الأمريكية، رمز الدولة الإمبريالية في العالم. وعلى طول الطريق كانوا يرددون 'رفض ، رفض ، رفض أوباما ، نرفضك يا أوباما الآن'.
ويأتي هذا النشاط كشكل من أشكال التضامن ومشاطرة القلق مع إخوانهم المسلمين في جميع أنحاء العالم. ويأتي أيضا تضامنا مع إخوانهم المتضررين في أنحاء البلاد جراء الكوارث مؤخرا. وفتحت صناديق لجمع التبرعات لمساعدة المتضررين في الكوارث الأخيرة في إندونيسيا.
وقد افتتح إسماعيل يوسانطا المتحدث باسم حزب التحرير-إندونيسيا بالقول إن هذا العمل هو عمل من أعمال الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وعملنا هو إنكار المنكر والدعوة إلى المعروف.
وأضاف قائلا إن القلق الحالي هو ليس فقط الكارثة التي أصابت إخوتنا جراء ثوران البركان ميرابي في جزيرة منتاوي، بل لا ننسى أكبر الكوارث من المواقف الصليبية الإمبريالية في إندونيسيا. ثم قام بالطلب من المشاركين تقديم الأموال لضحايا كارثة البركان وتم جمع أكثر من اثنين وستين مليون روبية لضحايا الكارثة.
وتم تنظيم هذا النشاط في إندونيسيا من أجل إظهار رفض الإندونيسيين لزيارة أوباما، كما تم تنظيم مجموعة مماثلة من النشاطات في عدة مدن مختلفة في جميع أرجاء البلاد. وكان حزب التحرير قد أرسل فرق عمل من المتطوعين إلى مناطق الكوارث من أجل تقديم المساعدات البشرية والمادية.