الرئيسية - للبحث
 
التاريخ الهجري          01 من رمــضان 1431
التاريخ الميلادي          2010/08/11م
رقم الإصدار:   10050
بيان صحفي
هلال واحد ورمضان واحد وعيد واحد وأمة واحدة!!
الحكام العملاء يفرّقون خير أمة أخرجت للناس مرة أخرى في شهر رمضان
فرق الحكام العملاء الأمة الواحدة مرة ثانية في تعيين بدء شهر رمضان، بردّهم رؤية هلال رمضان من العرب والعجم، وهم بهذا لم يمزقوا الأمة الواحدة فحسب بل وفوتوا فرصة صيام اليوم الأول من شهر رمضان على ملايين المسلمين. وبحسب ما جاء في الحديث الشريف ((صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته)) فإنه يجب على المسلمين بدء الصوم عند رؤية مسلم واحد للهلال، وكذلك الأمر فإنه يجب على المسلمين الاحتفال بعيد الفطر عند رؤية مسلم واحد لهلال شوال، ولم يشترط الحديث على من يرى الهلال بأن يكون من بلد أو جنسية أو لون ما لقبول شهادته، أي أنه إن رأى مسلمٌ هلالَ شهر رمضان في مكان ما في العالم فإن على جميع المسلمين في العالم قبول شهادته. ولكن وللأسف الشديد فقد ردّ حكام المسلمين حكمَ الله في هذه المسألة وتبنوا "بدعة" الرؤية الوطنية للهلال، استنادا لفكرة الدولة الوطنية، وهذه سياسة وزير خارجية بريطانيا السابق "اللورد كورزن" بعد سقوط دولة الخلافة حيث قال في هذا الصدد "يجب أن نضع حدّاً لأي أمر يوحد أبناء الأمة الإسلامية، كما نجحنا في إسقاط دولة الخلافة، لذلك فإن علينا الحرص بأن لا ينشأ بين المسلمين أي شكل من أشكال الوحدة، سواء كانت وحدة فكرية أو حضارية".
إننا ندعو الأمة لرد "الرؤية الوطنية" في إثبات رؤية هلال رمضان، واتّباع حكم وحدة المطالع، ونذكّر بأن هذا اللغط الجاري بخصوص رؤية الهلال سببه غياب دولة الخلافة، وأن هذا الأمر سيختفي بمجرد قيام دولة الخلافة بمشيئة الله.
نفيد بوت
الناطق الرسمي لحزب التحرير في باكستان