الرئيسية - للبحث
 
نشرت صحيفة صوت روسيا "ذي فويس اوف رشا" نبأ محاكمة عشرة نشطاء من حزب التحرير في طاجكستان، حيث قالت: تلقى عشرة نشطاء من حزب التحرير، الذي وصفته "بالديني المتطرف والمحظور" حكما بالسجن تراوح ما بين تسع سنوات وخمس عشرة سنة بعد أن وجدوهم مذنبين بتهمة التحريض الديني والعرقي. وأضافت الصحيفة أنّ حزب التحرير محظور منذ سنة 2001 ويسعى لإقامة دولة الخلافة التي ستحكم بالشريعة.
انتهت الترجمة
لقد بات واضحا أنّ الأحكام العالية والجائرة بحق شباب حزب التحرير في جنوب وسط آسيا، الغاية منها هو ظنهم أنّ هذه الأحكام ستثني وتمنع شباب حزب التحرير من القيام بالأعمال الفكرية والسياسية لإقامة دولة الخلافة التي ستزلزل الأرض من تحت أقدام الحكام الخونة ومن ورائهم روسيا والغرب. لكنهم خابوا وخسروا، فالحزب يعمل هناك منذ عقود وسيظل يعمل لا يضره من يخالفه حتى يظهر الله أمر الإسلام.
{وَيَقُولُونَ مَتَى هُوَ قُلْ عَسَى أَن يَكُونَ قَرِيباً }
1-8-2010