الرئيسية - للبحث
 
 
 
نقلت وكالة انترفاكس الروسية بتاريخ 7/4/2010 خبر كشف ووقف عدد من خلايا حزب التحرير في مدن وقرى بشكيريا، حيث ذكرت أن ضباطا من الأجهزة الأمنية الروسية (FSB) قاموا بإحباط تلك الخلايا لحزب التحرير الذي وصفته "بالمنظمة العالمية الإرهابية"، وأشارت إلى قرار المحكمة الروسية العليا باعتبار حزب التحرير كمنظمة إرهابية في شباط من العام 2003.
وتم الكشف على أن أعضاء حزب التحرير كانوا يروّجون لأفكار الحزب (!) حيث ضبطت لديهم مواد ترويجية مثل المجلات والمنشورات وأشرطة فيديو. وقد تم فتح قضية للموقوفين.
 
10/4/2010