الرئيسية - للبحث

 

رسالة من المسجد الأقصى أبرقها الجعبري ردا على التعدي الثقافي والسياسي على حائط البراق

أبرق الدكتور ماهر الجعبري عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين رسالة سياسية من المسجد الأقصى ردا على التصريحات السلطوية التي ادعت فيها أن حائط البراق يهودي وأن السيادة فيه ستبقى للكيان اليهودي، وقال الجعبري أن السلطان عائد للمسلمين والسيادة للإسلام رغم المكائد والمتآمرين، مستنكرا فيها ما وصفه محاولة الوطنيين المنتفعين تغيير التاريخ والجغرافيا والدين والديمغرافيا.