الرئيسية - للبحث

 

م. باهر صالح عبر راديو حياة بنابلس: كل شرفاء فلسطين

يرفضون التطبيع الذي ترعاه السلطة

في مقابلة للمهندس باهر صالح، عضو المكتب الإعلامي لحزب في فلسطين، مع راديو حياة بنابلس، قال بأنّ أهل فلسطين والقدس ينتظرون جيوش المسلمين لا وفود المطبعين، وأنّه غير مرحب بالمسئولين الزائرين إلا على رأس جيش.

وحول ما حدث في المسجد الأقصى أول أمس الجمعة فرق المهندس باهر بين الإنكار السياسي المشروع لزيارة الوفد الأردني للمسجد الأقصى تحت حراب الاحتلال وهو ما اعتبره تعبيرا عن موقف أهل فلسطين الشرفاء، وبين حالة الفوضى والعنف وسب الذات الالهية التي حصلت على أيدي مرتزقة فعلوا ذلك للإساءة إلى الغضبة الشعبية والهبة المشروعة في وجه المطبعين.

وأكد صالح في المقابلة على وجود مؤامرة حيكت من أجل النيل من الرافضين لحملة التطبيع التي تقودها وترعاها السلطة.

هذا وأعاد صالح التأكيد على نهج الحزب وطريقته السلمية في العمل السياسي الهادفة إلى عملية التغيير دون القيام بأي أعمال مادية عنيفة لمخالفة ذلك طريقة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وفي معرض رده على دور الحزب في التصدي لقطعان المستوطنين الذين يستبيحون الأقصى يوميا شدد صالح على أنّ الحزب هو الوحيد الذي يملك مشروعا عمليا لتحرير فلسطين والمسجد الأقصى، وهو الذي يعمل جديا من أجل التصدي للاحتلال وانهائه جذريا.

24/5/2015