الرئيسية - للبحث

في  مقابلة مع  الدكتور ماهر الجعبري، عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين، على فضائية الأقصى، اعتبر أن تسليم السلطة 25 شاباً من أنصار الحزب لقوات الاحتلال اليهودي هي جريمة من العيار الثقيل، وأكد أن السلطة لن تستطيع منعنا من القيام بنشاطاتنا السياسية وعملنا وواجبنا الدعوي، مؤكداً أن دولاً نووية كباكستان لم تستطع منع حزب التحرير من ممارسة نشاطاته فكيف بسلطة تحت الاحتلال؟!وأن الحزب يتحرك محليا برؤية عالمية تحت إمرة العالم والسياسي القدير أمير حزب التحرير عطاء بن خليل أبو الرشتة.

وسبق اللقاء عرض تقرير مصور للفضائية حول الحدث.

2-5-2013