الرئيسية - للبحث

أكد الدكتور ماهر الجعبري، عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين، لفضائية الأقصى نبأ تسليم السلطة لخمسة وعشرين من أنصار الحزب لقوات الاحتلال اليهودي، واصفا ما أقدمت عليه السلطة بجريمة سياسية من العيار الثقيل وتكشف حجم التنسيق الأمني المخزي الذي تقوم به السلطة مع الاحتلال، وطبيعة دور السلطة في خدمة الاحتلال.

جاء ذلك في التقرير الذي بثته الفضائية حول ما قامت به السلطة أول أمس السبت من الاعتداء على احتشاد حزب التحرير في طولكرم واعتقال العشرات وتسليم 25 منهم إلى قوات الاحتلال اليهودي، فاستضافت الجعبري للتعليق على ذلك، والذي تطرق في حديثه إلى تفاصيل الأمر وخطة الحزب للتعامل مع عنجهية السلطة.

 

29/4/2013