الرئيسية - للبحث

 

جهاز مخابرات السلطة في طولكرم يتحول إلى عصابة خطف وعربدة ويمارس "الفلتان الأمني"

منذ فترة ليست بالقصيرة وجهاز المخابرات في طولكرم يتصرف وكأنه "سلطة لوحده" بدون حسيب ولا رقيب، يعتدي على الناس ويرهبهم فيختطف هذا ويفبرك الاتهامات لأشخاص ويستدعي آخرين وهكذا، ويصول ويجول في الشوارع معربداً مرهبا معتدياً لا يستحي من الله ولا من عباده، ويجهر بالقول لمن يختطفهم أنه يعتقلهم من محالهم أو من بيوتهم "عربدة".

 

ففي الأيام الأخيرة ومن حزب التحرير فقط اختطف واعتقل أربعة من شباب حزب التحرير في طولكرم كان آخرهم السيد حفظي أبو وائل الذي اختطف من أمام محله يوم أمس الاثنين 25/6/2012 وقد أفرج عنه لحظة إعداد هذا الخبر.

26/6/2012