الرئيسية - للبحث

تحركات عشائرية في الخليل

من أجل عدم  التعرض للجعبري على خلفية نصيحة وجهها لوزير الزراعة التميمي

رفع وزير الزراعة في السلطة الفلسطينية د. سفيان سلطان التميمي دعوى سياسية لدى النيابة الفلسطينية ضد الدكتور ماهر الجعبري عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين، على خلفية النصيحة التي وجهها الجعبري لسلطان بالاستقالة من منصبه السياسي، ردا على قرار السلطة تمليك الوقف التميمي في الخليل للروس المسكوب، وكان الجعبري قد اعتبر أن ذلك يجب أن يتم "غضبة لتعدي السلطة الفلسطينية على وقف أجداده".

ويتصاعد الحراك العشائري في الخليل على خلفية هذه القضية، وهناك تحركات من قبل آل الجعبري  لتحميل آل سلطان التميمي مسؤولية  التعرض للدكتور الجعبري.

وقال الجعبري أن ثلاثة أجهزة أمنية في السلطة الفلسطينية تسعى لاعتقاله، وأن تلك المتابعة الأمنية تأتي في سياق عرقلة المؤتمر  العشائري الذي دعا له آل تميم ليوم الاثنين، في ديوان التميمي، من أجل تدارس خطوات العمل الجماهيري لحماية الوقف التميمي الذي هو حكم شرعي.

وشدد الجعبري أن لن يتزحزح عن مواقفه المؤيدة لحراك آل تميم وعشائر الخليل من أجل استعادة الحق لأهله، وانه يقوم بذلك من باب المسؤولية السياسية والمحاسبة السياسية.