الرئيسية - للبحث

تعليق صحفي

من مخاطبة السحاب إلى "لو انفع اتباع لاتباع!" هو الفارق بين الخلافة والحكم الجبري!

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في سياق حديثه عن الوضع الاقتصادي في مصر "والله العظيم أنا لو أنفع اتباع لاتباع".

كلامٌ أقل ما يقال بحقه بأنه يعبر عن مدى سخف وذلة وضعف وسذاجة هؤلاء الحكام الذين يجثمون على صدر الأمة في ظل الحكم الجبري.

والسيسي عينة من حكام تولوا أمر الأمة وهم ليسوا أهلاً لذلك، ولم تكن مؤهلاتهم سوى أنهم اتبعوا الاستعمار ورضوا بالدنية وحكموا بالجبت والطاغوت وساروا خلف الكافرين حذو القذة بالقذة.

ففي ظل الحكم الجبري يحكمنا الإمعات وينطق فينا الرويبضة ويخوّن فيه الأمين ويؤتمن فيه الخائن، بينما في ظل عز الأمة وخلافتها كان أمير المؤمنين يدير العالم بل ويخاطب السحاب قائلاً "أمطري حيث شئت فخراجك إليّ"، فما بين السيسي وهارون الرشيد هو ما بين الحكم الجبري والخلافة، وهو الفارق بين الذل والعز وبين المهانة والكرامة، وبين التبعية والسؤدد وبين أن يكون المسلمون في ذيل الأمم وأن يقودوا العالم.

حقاً لقد طفح الكيل بهؤلاء المجرمين ووجب على الأمة أن تغذّ الخطا للإطاحة بهم وإقامة الخلافة على منهاج النبوة على أنقاض حكمهم، خلافة يكون خليفتها عزيزاً قوياً تهابه الدول الكبرى لا حاكما ذليلاً معروضاً للبيع!

(أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ بَدَّلُواْ نِعْمَةَ اللّهِ كُفْرًا وَأَحَلُّواْ قَوْمَهُمْ دَارَ الْبَوَارِ * جَهَنَّمَ يَصْلَوْنَهَا وَبِئْسَ الْقَرَارُ)