الرئيسية - للبحث

قامت أجهزة السلطة الأمنية مساء اليوم الخميس 27/2/2014 باختطاف المهندس باهر صالح عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين من مكان عمله في بلدة كفر ثلث قضاء قلقيلية، على إثر تصريحاته المتتالية لوسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة، التي استنكر فيها تصريحات رئيس السلطة محمود عباس حول مهمة الأجهزة الأمنية وأن الشغل الشاغل لها حماية أمن الاحتلال.

وكذلك كان استنكر صالح تصريحات رئيس السلطة التي يستجلب فيها احتلال دولي لفلسطين من خلال قوات النيتو بقيادة أمريكا، واستهجن صالح أيضاً في تصريحاته حملات الاعتقال التي طالت نحو مئة من شباب حزب التحرير على خلفية رأيهم السياسي في تصريحات محمود عباس، وتوزيع الحزب بياناً يدين هذه التصريحات.

علماً بأن عضو المكتب الدكتور مصعب أبو عرقوب لا يزال معتقلا لدى جهاز الأمن الوقائي في الخليل على ذمة المحافظ بالرغم من صدور قرار قضائي بالإفراج عنه.

27/2/2014