الرئيسية - للبحث

تعليق صحفي

الأقصى في خطر والطريق إلى التحرير يستصرخكم

كشفت"مؤسسة الاقصى للوقف والتراث" في تقرير صحفي عممته اليوم الجمعة عن مسودة اقتراح ومخطط خارطة لتقسيم زماني ومكاني وإقامة كنيس يهودي على خمس مساحة المسجد الاقصى في الجهة الشرقية منه، وأكدت "مؤسسة الاقصى" أن المسجد الاقصى يمر بأقصى درجات الخطر وأن على الأمة الاسلامية أن تتحرك عاجلاً لإنقاذ المسجد الاقصى.

ما كان ليهود أن يتمادوا في غيهم لولا عمالة حكام العرب والمسلمين، وتخاذل جيوش المسلمين، وتآمر علماء السلاطين وآخرين من المؤثرين الداعين إلى نصرة الأقصى بما ليس من شأنه أن ينصره أو يخلصه من دنس يهود! كعقد الاجتماعات والمؤتمرات أو زيارة الأقصى من خارج فلسطين تحت حراب الاحتلال، أو دعم بحفنات من الدراهم والأموال!

الأقصى بحاجة إلى الجيوش لتتحرك لنصرته بعد أن تطيح بكل من يقف في وجهها أو يحول بينها وبين الأقصى من الحكام وأزلامهم، وما لم ير اليهود تحركا جدّيا نحو هذه الخطوة فسيبقون متغطرسين متمادين يعيثون الفساد والإفساد كعادتهم وطبعهم المسطور.

فإلى العمل الجاد ندعوكم أيها المسلمون، نحو خلافة راشدة توحد المسلمين وتحرك جيوشهم فتطهر مقدساتهم وأرضهم من دنس يهود ومن والاهم.

11/10/2013