الرئيسية - للبحث

أفادنا مصدر من المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين ان أجهزة السلطة الأمنية تغلق الآن باب مسجد جنين الصغير في مسعى منها لمنع المصلين وأنصار الحزب من الخروج باحتشاد ضد المبادرة العربية للسلام.

وأفادنا نفس المصدر أن هذه الاجهزة قد اعتقلت عددا غير محدد من أنصار الحزب واعتدوا على البعض بالضرب. وسبق ذلك اقدامها على اعتقال الشيخ وليد أبو خالد من مكان عمله قبيل صلاة الظهر.

إن هذه التصرفات الهوجاء تدل على عدوانية السلطة واستهتارها ببيوت الله واصطفافها بجانب الأمريكان واليهود الذين يرحبون دوماً بالمبادرة العربية المخزية للسلام.

4-5-2013