الرئيسية - للبحث

الإفراج عن جميع شباب حزب التحرير المعتقلين لدى السلطة في طولكرم

)وَقَدْ أَحْسَنَ بَي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ(

أفرج عصر اليوم الخميس 4-4-2013 عن جميع شباب حزب التحرير المعتقلين في مدينة طولكرم ومنهم المهندس باهر صالح، عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين، وذلك بكفالة مالية إلى حين انعقاد المحكمة

.

ويذكر أن شباب الحزب اعتقلوا إثر مشاركتهم في احتشاد نظمه الحزب في طولكرم ضد القمع والاعتقال السياسي بتاريخ 24-3-2013.

 

وإننا في المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين، نهنئ الشباب المفرج عنهم ونسأل الله أن يكون ثباتهم على حمل الدعوة وما لاقوه من عنت وسجن ومشقة في ميزان حسناتهم.

 

كما نؤكد أن تقديم السلطة شباب حزب التحرير لمحاكمة جنائية هو إفلاس من السلطة ومحاولة لإخفاء القمع السياسي الذي تمارسه، فشباب حزب التحرير ليسوا معتقلين جنائيين بل سياسيين ولا "جرم!" لهم سوى أنهم يقولون ربنا الله ويصدعون بالحق. لذا فلتكف السلطة أذاها عن حملة الدعوة خير لها إن كانت تتعظ وتعقل.

)وَاللّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ(

04/04/2013