الرئيسية - للبحث

جهاز مخابرات طولكرم يختطف الطالب معتز التميمي أثناء توجهه لجامعة الخضوري

سيرا على خطى الشبيحة والبلطجية وفي صباح هذا اليوم الأحد 9/12/2012 قام جهاز مخابرات طولكرم باختطاف الطالب معتز التميمي من الشارع العام وهو في طريقه إلى الجامعة، حيث استوقفه شخصان بلباس مدني وطلبوا منه الصعود معهم في السيارة، فرفض ذلك فقالوا له نحن من جهاز المخابرات، فسألهم هل معكم مذكرة اعتقال فقالوا له ليس معنا أي مذكرة ودفعوه إلى داخل السيارة بشكل همجي يكشف عن حقيقة هذه الأجهزة وطبيعة العاملين فيها، وبقي محتجزا في جهاز المخابرات حتى الساعة الثامنة مساء دون أن يعلم به أحد أو يشعروا أحدا من أهله أو معارفه.

وفي شاهد جديد على تدخل الأجهزة الأمنية في العمل الطلابي الجامعي، ودعمها تياراً معيناً من تيارات العمل الطلابي ضد التيارات الأخرى، والعمل على قمع كل صوت لا يتناغم مع سياسة السلطة الانهزامية التفريطية، قام جهاز المخابرات بالتحقيق مع معتز في تفاصيل عمل كتلة الوعي (الامتداد الطلابي لحزب التحرير)، بسبب انتمائه إليها.

لقد تكررت هذه البلطجة من جهاز مخابرات طولكرم وكأن القائمين عليه لا يبالون بقانون ولا يتعظون بما يدور حولهم، ولكننا نقول لهم إن التعدي على حملة الدعوة ومحاربة الإسلام لن تجنوا منها إلا الخزي في الحياة الدنيا ولعذاب الآخرة أكبر لو كنتم تعلمون، وسيمضي شباب حزب التحرير في دعوتهم رغم أنوف الظالمين حتى  يقضي الله لنا نصرا قريبا عاجلا، واقرؤوا إن شئتم قول الله تعالى:

فَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ مُخْلِفَ وَعْدِهِ رُسُلَهُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ ذُو انْتِقَامٍ (47) يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ (48) وَتَرَى الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ مُقَرَّنِينَ فِي الْأَصْفَادِ (49) سَرَابِيلُهُمْ مِنْ قَطِرَانٍ وَتَغْشَى وُجُوهَهُمُ النَّارُ (50) لِيَجْزِيَ اللَّهُ كُلَّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ (51) هَذَا بَلَاغٌ لِلنَّاسِ وَلِيُنْذَرُوا بِهِ وَلِيَعْلَمُوا أَنَّمَا هُوَ إِلَهٌ وَاحِدٌ وَلِيَذَّكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ (52)

صدق الله العظيم

9/12/2012