الرئيسية - للبحث

جهاز الأمن الوقائي في طولكرم يعتقل أحد شباب حزب التحرير بعد أن أطلقت الشرطة سراحه

قام جهاز الأمن الوقائي في طولكرم باعتقال المهندس محمود يعقوب وهو أحد شباب حزب التحرير، بعد أن أفرجت عنه الشرطة.

 وكانت الشرطة اعتقلته أثناء قيامه بلصق البوسترات المتعلقة بالدعاية لمؤتمر الخلافة ـ المقرر عقده في ساحة بلدية البيرة بتاريخ 7/7/2012 في رام الله، 

وبعد سؤاله عما يقوم به أطلقوا سراحه وقالوا له اذهب وأكمل عملك فهو مرخص وغير مخالف للقانون، وبعد نصف ساعة من خروجه من مركز الشرطة،  استدعاه الأمن الوقائي ولا يزال معتقلا عندهم من بعد ظهر يوم أمس 3/7/2012 حتى ساعة إعداد هذا الخبر.

إن جهاز الشرطة المسئول عن تطبيق القانون أدرك أن الأعمال الدعائية لمؤتمر رام الله ومنها تعليق اليافطات والبوسترات التي يقوم بها شباب حزب التحرير بسلاسة وسهولة ودون معوقات، في كافة المناطق هي لمؤتمر استنفذت بحقه كافة الإجراءات القانونية مع الجهات صاحبة الاختصاص، ولذلك أطلق سراحه

أما جهاز الأمن الوقائي في طولكرم فيتصرف بعنجهية العصابات ويدير سلطة لوحده، وكأنه يرى في الإسلام والعاملين للإسلام عدوا وخصما.

4/7/2012