الرئيسية - للبحث
 
لم يعد فشل السلطة السياسي وإخفاقها المتكرر جراء ارتهانها للقوى الاستعمارية بحاجة لأدلة أو براهين، ولم يعد القول بفشل المفاوضات ومن قبل ذلك بطلانها وحرمتها بدعاً من الأقوال بل هو الحق والحقيقة، ولكن استمرار السلطة والحكام العرب في اللهث خلف المفاوضات بالرغم من موتها واستمرار الخض فيها كخض الماء في القرب يعد اصراراً على الجريمة وإلهاء للمسلمين ولأهل فلسطين عن سبيل الخلاص الحقيقي، وتخديراً لهم، وفوق ذلك كله فإنه يوفر غطاءً لجرائم الكيان اليهودي الغاصب التي لم تنقطع.
ففي الوقت الذي لازالت السلطة تتحدث عن المفاوضات وعن خياراتها وبدائلها السخيفة، وفي ظل زيارة مسؤولين أمريكيين اليوم لكل من كيان يهود والسلطة للبحث في إمكانية إحراز تقدم في موضوع المفاوضات، نرصد هنا عبر وسائل الإعلام المحلية جرائم الكيان اليهودي الغاصب خلال 24 ساعة فقط، للدلالة على مكر وعظيم جرم هذا الكيان ولضرورة التحرك لرد اعتداءاته، وللدلالة كذلك على أن عملية "التسوية" واستمرار الحديث عنها يوفر الغطاء لجرائم يهود ويصرف الأنظار عنها إلى حيث الدبلوماسيين أصحاب البزات الرسمية والسيارات الفارهة والذين لا همّ لهم سوى التشدق بتافه العبارات.
وفيما يلي جانب من جرائم يهود مما تناقلته وسائل الإعلام خلال 24 ساعة فقط، والمخفي منها أعظم:
•        الاحتلال يمهل سكان خربة طانا قرب نابلس 24 ساعة لإخلاء منازلهم: (أمهل جيش الاحتلال الاسرائيلي سكان خربة طانا 24 ساعة لإخلاء ما تبقى من مساكنهم، والا سيقوم بإخلائهم بالقوة..... يشار الى أن قوات الاحتلال قامت بعمليات هدم وتجريف خلال الاسبوع الماضي لبيوت القرية البسيطة والخيم والبركسات، كما طالت عمليات الهدم المدرسة الوحيدة في القرية.)
 
•        الاحتلال يصادر اراض من قرية الساوية لبناء أبراج مراقبة جنوب نابلس: (أكد رئيس مجلس قروي الساوية جنوب نابلس محمود اسعد أن المجلس تلقى امرا عسكريا من جيش الاحتلال الاسرائيلي يبلغ فيه المجلس بقراره وضع اليد ومصادرة أراضي في القرية بحجج امنية لإقامة أبراج مراقبة عسكرية بالقرب من مستوطنة "عالي".....يذكر أن 90% من أراضي قرية الساوية يمنع الاحتلال البناء عليها، ويمنع وصول المواطنين الى 35% من اراضي القرية، كما وتحيط بالقرية مستوطنتين وخمس بؤر استيطانية ومعسكر رماية لجيش الاحتلال.)
 
•        مواطن مقدسي يهدم منزله بيده تفاديا للغرامات والاعتقال: (هدم المواطن المقدسي اسامة حسين الشويكي اليوم منزله الكائن في حي الثوري بيده بحجة البناء دون ترخيص، تفاديا لدفع أي غرامات جديدة أو اعتقال لمدة ثلاث سنوات...... وأوضح المواطن شويكي ان الشرطة برفقة البلدية حضرت على المنزل العام الماضي وقاموا بتصوير المنزل، ثم صدر قرار في نفس العام من محكمة البلدية بتغريمه 96 ألف شيكل وهدم المنزل).
 
•        قرار مصادرة 50 دونماً من أراضي بيت اكسا سيحرم أهل البلدة من2000 دونم من اراضيهم: (قال عمر حمدان رئيس مجلس محلي قرية بيت اكسا شمال غرب القدس، إن قرار "الإدارة المدنية" الإسرائيلية الأخير القاضي بمصادرة 50 دونما من أراضي البلدة سيحرم أهالي القرية من دخول أكثر من 2000 دونم من أراضي البلدة الواقعة في منطقة "واد اللوز" والمزروعة بأشجار الزيتون.)
 
•        الشرطة "الاسرائيلية" تقتحم مدرسة دار الايتام في القدس: (استنكرت مديرية التربية والتعليم في القدس قيام قوات الاحتلال الاسرائيلي، المكونة من قائد الشرطة الاسرائيلي لجبل المكبر، ومجموعة أفراد الشرطة وحرس الحدود الإسرائيليين باقتحام مدرسة الأيتام الأساسية "الثوري"...وتصادف الاقتحام مع وجود مجلس أولياء الأمور الذين كانوا يعقدون اجتماعهم الدوري في المدرسة، وعند مغادرتهم المدرسة التقى أولياء الأمور بقائد الشرطة وحرس الحدود، الذين قاموا بالاعتداء على أعضاء المجلس "ام مجدي" و "ام مؤمن".)
 
•        تأجيل البت في هدم منزل فخري أبو دياب والقاضية تطلب منه الاعتراف بالذنب: (أجلت محكمة البلدية اليوم الاحد البت في هدم منزل فخري أبو دياب عضو لجنة الدفاع عن عقارات سلوان لمدة شهرين، واشترطت القاضية بضرورة اعترافه وزوجته بأنهما خالفا في القانون لبناء منزلهما دون ترخيص..... ويتهدد منزل أبو دياب الهدم كباقي منازل حي البستان في سلوان البالغ عددها 80 منزلا وتأوي 1500 شخصا معظمهم من الأطفال، وكانت محكمة البلدية قد رفضت كافة المخططات التي قُدمت من قبل اللجان المختصة والعائلات لترخيص المنطقة، اما البلدية فهي مصرة على اقامة حديقة "الملك داود" على انقاض هدم المنازل.)
 
•        فرض الإقامة الجبرية لمدة 21 يوما على طفل من سلوان: ( فرض قاضي محكمة الصلح اليوم الإقامة الجبرية في المنزل لمدة 21 يوما على الطفل مصطفى جمجوم وكفالة بقيمة 750 شيكل بتهمة المشاركة في إلقاء الحجارة على القوات الإسرائيلية خلال التظاهرات بقرية سلوان..... وكان المدعي العام قد طالب خلال جلسة محكمة اليوم بفرض الحبس البيتي على جمجوم لمدة 90 يوما إضافة إلى كفالة مالية بقيمة 2000 شيكل، لكن المحامي محمد رمزي محمود من الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال ومؤسسة الضمير اعترض على ذلك.)
 
•        مخطط لبنية تحتية تخدم الاستيطان بالقدس: (كشفت وحدة البحث والتوثيق في مركز "القدس" للحقوق الاجتماعية والاقتصادية النقاب، الاثنين 20-12-2010، عن مخطط لبلدية الاحتلال في القدس بكلفة تصل إلى 30 مليون شيقل، يستهدف تغيير البنية التحتية في المنطقة الصناعية في حي واد الجوز إلى الشمال من البلدة القديمة، لخدمة مجموعة من المشاريع الاستيطانية المنوي تنفيذها في محيط الحي. )
 
•        الاحتلال يهدم منشآت ومحال تجارية بالضفة: (شرعت آليات الاحتلال العسكرية، الاثنين 20-12-2010، بهدم عدد من المنشآت والمحال التجارية في قرية البقعة شرق محافظة الخليل بالضفة الغربية. ..وبدأت جرافات الاحتلال بعمليات الهدم في المنطقة الواقعة قرب مدخل مستوطنة "كريات أربع"، حيث طال الهدم خمسة محال تجارية تعود للمواطن سعيد جابر من قرية البقعة، في ظل انتشار مكثف لقوات الاحتلال التي اعتلت التلال والمنازل المحيطة بعمليات الهدم. )
 
أضف إلى ذلك عمليات الدهم والتفتيش والاعتقال وفرض الحواجز التي تباشرها قوات الكيان اليهودي الغاصب لشتى المناطق، علاوة على الحصار والجدار...
 
إن أدنى جريمة من هذه الجرائم كانت تستدعي -لو كان للمسلمين دولة- التحرك العاجل وشحن الثغور وتحريك الدبابات والمدفعية واسراب الطائرات انتقاماً لامرأة مسلمة أو طفل رضيع أو شيخ كبير، لكن حكم هؤلاء الرويبضات قد أذل المسلمين وألقمهم للكافرين المستعمرين فكانوا كالأيتام على موائد الوحوش.
وإزاء ذلك كله الا تستدعي هذه الجرائم من المسلمين اليوم التحرك لقلع أنظمة الضرار التي كانت عوناً للكافرين على المؤمنين، ولتسير جيوش الأمة نحو فلسطين فتحررها من رجس يهود وتستأصل شافتهم وتلقنهم درساً ينسيهم وساوس الشياطين التي سولت لهم الاعتداء على المسلمين واحتلال بلادهم والعبث بمقدساتهم، بل وتشرد بهم من خلف من قوى استعمارية؟!! أما آن لكم أيها المسلمون؟!!!
20-12-2010م