الرئيسية - للبحث

السلطة الفلسطينية تختطف المربي الفاضل حسن المصري من أمام تلاميذه

في سلوك همجي ينم عن عقلية الغطرسة والتغول الذي تمارسه السلطة بحق أهل فلسطين، قامت أجهزة السلطة الأمنية ظهر اليوم الأحد باختطاف المربي الفاضل، الأستاذ حسن المصري من أمام تلاميذه في مدرسة سلواد، دونما مراعاة لمكانته ولطلابه الذين ستنطبع في أذهانهم تلك العنجهية التي تتعامل بها السلطة مع المربي الفاضل.

يأتي اختطاف الأستاذ حسن اليوم بعد محاولة السلطة الفاشلة لاعتقاله قبل أكثر من أسبوع من بلدة دير أبو مشعل لدوره في إقامة صلاة الجمعة، حيث تصدى أهالي البلدة حينها للأجهزة الأمنية وحالوا بينهم وبين اعتقاله فعادوا خائبين مذمومين.

ونحن بدورنا في حزب التحرير نؤكد على أنّ هذه الهمجية التي تتصرف بها السلطة تجاه شباب الحزب وأهل فلسطين وحربها للإسلام ولشعائر الله لن تجدي معها نفعا، بل هي مدعاة إلى مزيد من الصبر والتحدي والثبات حتى يحق الله الحق ويبطل الباطل ولو كرهت السلطة وأسيادها في "تل أبيب" وواشنطن.

{لَن يَضُرُّوكُمْ إِلاَّ أَذًى وَإِن يُقَاتِلُوكُمْ يُوَلُّوكُمُ الأَدُبَارَ ثُمَّ لاَ يُنصَرُونَ }

3/1/2021