الرئيسية - للبحث

الوجهاء وأهل الخير والإصلاح في محافظة قلقيلية يرفضون سيداو رفضا تاماً

اجتمع الوجهاء وأهل الخير والإصلاح في محافظة قلقيلية في مسجد عمر بن الخطاب (المسجد القديم) مساء اليوم الاثنين 30-12-2019 رفضا لاتفاقية سيداو، وتمسكا بتعاليم ديننا الإسلامي الحنيف.

وأكد المجتمعون والمتحدثون رفضهم التام لاتفاقية سيداو جملة وتفصيلا، ووجوب أن تُستمد الأحكام التي تنظم جميع مناحي الحياة من الشريعة الإسلامية التي جاءت من لدن حكيم خبير، وأكدوا أن الإسلام قد كرم المرأة غاية في الإكرام أمّا وأختا وبنتاً وزوجة، بينما تهين سيداو والتشريعات الوضعية المرأة ولا تحفظ كرامتها وتنشر العري والفسق والفجور وتهدم الأخلاق النافعة والقيمة الطيبة. 

وتداعى الحضور إلى توقيع كتاب أعلنوا فيه البراءة من سيداو ومن كل ما يخالف الشريعة وطالبوا بوقف عمل الجمعيات النسوية التي تدعو إلى الانحلال والرذيلة.

يأتي هذا الاجتماع ضمن حراك مجتمعي يعم فلسطين رفضا لهذه الاتفاقية المشؤومة التي وقعت عليها السلطة عام 2014 وبدأت مؤخرا بتنفيذ بنودها عبر رفع سن الزواج إلى 18 عاما. وهو حراك مبارك أكد مدى غيرة الناس على اسلامهم ودينهم وأعراضهم، وأنهم لن يقبلوا المساومة على تطبيق الشرع في حياتهم لا سيما في تنظيم شؤون الاجتماعية. كما يؤكد هذا الحراك أن بذرة الإسلام لم ولن تنطفئ جذوتها في قلوب وعقول المسلمين مهما بذل الكافرون وأدواتهم من جهود وأموال فسينفقونها ثم تكون عليهم حسرة، والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون.

 

 

 

 

 

 

 

 

30-12-2019