الرئيسية - للبحث

السبت 10 رمضان 1436 هـ                                      27/6/2015 م                                          رقم الإصدار: ن ع/ص- 195/015

نعي حامل دعوة من الرعيل الأول

 

 (مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا)

 

ينعى المكتب الإعلامي لحزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين، الشيخ والأستاذ الفاضل عبد المنعم يوسف منصور "أبو بلال" من مدينة البيرة، الذي وافته المنية في التاسع من رمضان في الأردن عن عمر ناهز 90 عاماً قضاهن في حمل الدعوة والسعي لإعزاز الأمة بإقامة الخلافة على منهاج النبوة.

لقد التحق المرحوم بالدعوة منذ نشأتها ودرس الثقافة على يد الشيخ المؤسس العلامة تقي الدين النبهاني رحمه الله، وقد صاحب الشيخ تقي الدين والشيخ عبد القديم زلوم في دروسهما الرتيبة التي كان ينظمها لهما في مسجد البيرة الكبير، وكان مدرساً في مسجد النصر بنابلس وواظب على إعطاء درس الجمعة في مسجد العين في البيرة حتى عهد قريب.

لقد حمل "أبو بلال" الدعوة في مختلف مراحل عمره بكل نشاط وطاقة واستمر بالقيام بتبعاتها حتى آخر أيامه رغم كبر سنه، لكن مشيئة الله وقدره حالت دون أن يشهد ثمرة عمله هو وصحبه من السابقين الأولين من حملة الدعوة، فنسأل الله العلي القدير أن يجزيه عنا وعن المسلمين خير الجزاء، ونسأله سبحانه أن يرحمه وأن يسكنه فسيح جناته وأن يحشره مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.

رحمك الله أبا بلال رحمة واسعة، إن العين لتدمع وإن القلب ليخشع وإنا على فراقك لمحزنون ولا نقول إلا ما يرضي ربنا، إنا لله وإنا إليه راجعون.

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير

في الأرض المباركة - فلسطين