الرئيسية - للبحث

الخميس، 19 جمادى الآخرة، 1433هـ

10/5/2012م

رقم الإصدار: ص/ب ن- 107/012

بيان صحفي

السلطة الفلسطينية وجهاز المخابرات في طولكرم

 يتحملون المسؤولية الكاملة عن حياة الشاب إبراهيم فنون

أقدم جهاز المخابرات في طولكرم يوم أمس الأربعاء على خطف الشاب إبراهيم فنون من محله أمام ساحة كراج البلدية، بطريقة وقحة وهمجية وسط حشد من الناس، مع علمهم بأنه لا يزال يعاني من مرض في رأسه نتيجة عملية جراحية في الرأس فقد على أثرها الرؤية في إحدى عينيه، وجاء هذا الاختطاف بعد استدعاءات واعتقالات عدة مرات خلال الشهر الماضي، بسبب آرائه الفكرية والسياسية.

ويوم أمس بعد اعتقال إبراهيم ذهب وفد من شباب حزب التحرير في طولكرم من كبار السن إلى جهاز المخابرات لإبلاغهم خطورة اعتقال الشاب إبراهيم على حياته وحملوهم المسؤولية، فما كان من جهاز المخابرات هذا اليوم الخميس إلا القيام بخطوة وقحة أخرى حيث اعتقل اثنين من الوفد الذي بلغهم الرسالة، وأحدهم مريض أيضا.

إننا نستهجن هذا التصرف الأرعن من السلطة وأجهزتها الأمنية ونحملهم المسؤولية الكاملة عن سلامة الجميع، ونقول لهم ارعووا خير لكم فإنكم خبرتمونا جيدا أليس كذلك؟

 

)وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَاناً وَإِثْماً مُّبِيناً(