ومضات

تنويه هام بخصوص مسيرة الخليل:

ذكر الدكتور مصعب أبو عرقوب أنه وبعد الاجتماع الذي كان محددا مسبقا مع مديرية الشرطة في الخليل مساء اليوم لمناقشة الترتيبات الإجرائية لمسيرة الخليل التي ينظمها الحزب في ذكرى هدم الخلافة، أن الشرطة أكدت التزامها بتقديم التسهيلات للمسيرة غدا السبت 14/4/2018 بعد صلاة العصر انطلاقا من مسجد الأبرار باتجاه دوار المنارة. جاء ذلك بعد بحث تفاصيل الفعالية وخط سيرها، وأكدت مديرية الشرطة في الوقت نفسه على إنها ستبلغ الجهات الاعلامية بذلك وأن المسيرة ستقام في موعدها دون أية معيقات.

تعزية أهل فلسطين تكون بتحريك الجيوش والثأر لهم لا بإرسال البرقيات الكاذبة

أرسل الملك المغربي محمد السادس برقية تعزية إلى رئيس السلطة محمود عباس يعرب فيها عن تعازيه بالشهداء الذين سقطوا في قطاع غزة خلال مسيرات العودة.

موقف مشين يضاف إلى غيره من المواقف المخزية التي صدرت عن حكام العرب والمسلمين بعد المجزرة الأخيرة بحق أهل فلسطين، والتي انحصرت في الشجب والاستنكار على استحياء والتراشق الكلامي الكاذب مع قادة كيان يهود وتقديم التعازي والتوجه إلى مجلس الأمن والأمم المتحدة والدعوة إلى عقد قمة للجامعة العربية!

نقول لهؤلاء الحكام الخونة، الذين يهرولون للتطبيع مع كيان يهود ولا يحركون الجيوش إلا لقمع شعوبهم وحماية عروشهم ومن ثم يقدمون التعازي لأهل فلسطين من خلال السلطة المتآمرة، نقول لهؤلاء لا شكر الله سعيكم فما كيان يهود إلا ظل لأنظمتكم العميلة المجرمة.

أردوغان يدين ويندد وأما جيشه فخارج المعادلة حين الحديث عن قتال يهود

  ندد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان السبت بشدة بما قام به كيان يهود على حدود قطاع غزة واتهمه بارتكاب "هجوم غير انساني". وفي تصريحات بثها التلفزيون الرسمي قال أردوغان: "ندين بشدة الهجمات الإسرائيلية اللاإنسانية ضد إخواننا الفلسطينيين في غزة، ونسأل الله تعالى الرحمة للشهداء"، لافتا إلى أن "إسرائيل ستلقى جزاءها على ما تقوم به من ظلم تجاه الفلسطينيين". وأضاف الرئيس التركي: "سنقف دوما مع إخواننا الفلسطينيين في قضيتهم العادلة حتى النهاية".

شأن أردوغان شأن كل حكام المسلمين المجرمين وشأن الجامعة العربية التي تريد أن تعقد اجتماعا طارئا من أجل أحداث غزة، وبالطبع ليس لتحرك الجيوش أو تستنفر المسلمين لقتال يهود، ففلسطين ليست اليمن ولا عفرين ولا الشام، بل من أجل الشجب والاستنكار والتنديد أو مناشدة ترامب والأمم المتحدة للتدخل بالوساطة عند يهود لوقف القتل!!.

إن مصيبة المسلمين في حكامهم عظيمة، فهم أصل البلاء وسبب الذل والهوان، والعمل على خلعهم من أوجب الواجبات.

الفعاليات الجماهيرية لحزب التحرير  في الأرض المباركة فلسطين

في الذكرى الـ97 لهدم الخلافة

 

 

ابن سلمان يريد أن يصبح عرابا لعملية السلام الخيانية

 قال ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، إن لـ"الإسرائيليين الحق في العيش بسلام على أرضهم"، مضيفا أن "السعودية تتقاسم الكثير من المصالح مع إسرائيل".وأشار بن سلمان إلى أنه: "علينا التوصل إلى اتفاق سلام لضمان الاستقرار للجميع، ولإقامة علاقات طبيعية"، واصفاً الاقتصاد الإسرائيلي بـ"القوي مقارنة بحجمها"، وأنه "في حال تحقيق السلام سيكون هناك الكثير من المصالح بين إسرائيل ودول مجلس التعاون الخليجي، ودول مثل مصر والأردن".

بعد أن سقط عراب السلام في الشرق الأوسط حسني مبارك، ها هو ابن سلمان يدخل الباب من مصراعيه ومن بلاد الحرمين الشريفين ليتصدر مسيرة السلام الخيانية، ويكمل ما بدأه أسلافه الحكام العملاء. فبكل وقاحة ها هو يتحدث عن حق كيان يهود في الأرض المباركة في فلسطين، الأرض التي رواها الشهداء بدمائهم الزكية عبر العصور، ويروج للتطبيع ويعد ويمني يهود بالعسل، ألا ساء صنعه ووجهته، وجعل الله حتفه في تدبيره ومكره.

 

القدس تنتظر جيوش الفاتحين لا حثالة من المطبعين الخائنين

  وكالة معا زار وزير الشؤون الخارجية والتعاون المغربي ناصر بوريطة برفقة وفد دبلوماسي مغربي المسجد الأقصى المبارك، وقالالوزير "إن توجيهات وتوصية الملك محمد السادس هي أن تبدأ الزيارة من القدس كدعم للفلسطينيين عموما والمقدسيين خصوصا، وللوقوف على آخر المستجدات في المدينة، والقدس جزء منا جميعا كعرب ومسلمين، وصعوبة الظروف في مدينة القدس لا تعني الاستسلام."

الوزير المغربي يتكلم عن عدم الاستسلام، ويعتبر أن القدس جزء من العرب والمسلمين، فهل زيارته للقدس تحت حراب الاحتلال كانت لتتم بدون إذن من كيان الاحتلال ووجود علاقات جيدة وطبيعية معه، ما يعني أن حكام المغرب حالهم كحال باقي الحكام استسلموا للاحتلال منذ زمن، ولو كانت القدس جزءا من العرب والمسلمين كما يدعون لحركوا جيوشهم لتحرير القدس بدلا من زيارتها تحت حراب الاحتلال وبإذنه، ولكنهم خونة ألفوا الذلة والمهانة، والقدس بريئة منهم ومن صنيعهم وتنتظر جيوش الفاتحين لا حثالة المطبعين المتخاذلين.