ومضات

الأجهزة الأمنية تختطف الأستاذ علاء أبو صالح،

عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين

 أفاد المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين بأن عناصر من الأجهزة الأمنية أقدمت مساء اليوم على اختطاف الأستاذ علاء أبو صالح، عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين، من الشارع العام في مدينة قلقيلية، واعتقلت شابا أخر من البلدة نفسها.

وبدوره استنكر الحزب هذا العمل ووصفه بالتغول الجبان على السياسيين والمفكرين الرافضين لغطرسة السلطة ومؤامراتها على أهل فلسطين، وحذر السلطة من مغبة مواصلة عنجهيتها وتجاهلها لصوت الشارع الرافض لقانون الضمان التهجيري.

أردوغان سيمنع الاحتلال من إطفاء قناديل القدس بالزيارات التطبيعية!!

  أشاد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بتضحيات الشعب الفلسطيني دفاعًا عن القدس، وقال إن تركيا "ستمنع المحتلين من إطفاء قناديل المدينة المقدسة" عبر تشجيع مواطنيها على زيارتها. جاء ذلك في كلمة ألقاها أردوغان خلال الجلسة الافتتاحية للاجتماع الـ34 للجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري لمنظمة التعاون الإسلامي (كومسيك)، بمدينة إسطنبول، وأوضح أردوغان أنّ فلسطين ستبقى ما دام هناك مسلمون وأناس يدافعون عن الحق والعدالة والحرية.

أردوغان عندما يتعلق الأمر بالقدس وفلسطين يكون خطابه تنظيرا وكأنه حمامة سلام أو من العاملين في مجال حقوق الإنسان يوجه خطابا للاستهلاك الشعبي أو للإجابة على أسئلة الصحفيين، أما عندما يتعلق الأمر بالشام والعراق والأكراد وأفغانستان تراه يتحدث ويتحرك بوصفه رجل دولة وصاحب سيادة وموقف حازم، فيخوض الاجتماعات ويعقد اللقاءات ويحرك الجيوش، بل ويقصف بالطائرات والدبابات، فهل هو مرض الانفصام في الشخصية أم تلك هي حقيقته المخزية؟

يريد أردوغان أن يمنع الاحتلال من إطفاء قناديل القدس من خلال تنظيم الزيارات التطبيعية للقدس، أي سيرسل الأفراد العزل تحت حراب الاحتلال بدل أن يرسل الجيوش المدججة لتدك حصون الاحتلال وتحرر المسجد الأقصى وفلسطين؟!

حل الدولتين خيانة يتشبث بها الخونة حكاما وملوكا وأنظمة لتثبيت كيان يهود


شدد العاهل الأردني خلال مباحثات أجراها مع رئيس الوزراء الياباني، في طوكيو، على أهمية حل الدولتين، الذي يفضي إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، وتعيش بأمن وسلام إلى جانب "إسرائيل".
إن تشبث وتشديد العملاء الخونة وملك الأردن سليل المفرطين بالأرض المباركة بحل الدولتين الذي يقسم فلسطين بين أهلها ومغتصبيها ويثبت كيان يهود في الأرض المباركة يدل على مدى حرص الأنظمة العميلة للغرب على كيان يهود وارتباط عروشهم المصطنعة بوجود كيان يهود واستقراره.
إن كيان يهود والأنظمة العميلة في كفة واحدة أمام الأمة التي يجب أن تتخلص من هذه الأنظمة العميلة للغرب حتى تتمكن من تحرير فلسطين كلها من بحرها إلى نهرها.
آن لأمة الإسلام أن تقتلع هذه الأنظمة والعروش التي تسعى جاهدة لحماية مصالح المستعمرين والحفاظ على كيان يهود وإقامة خلافة راشدة على منهاج النبوة تطرد المستعمرين ونفوذهم من بلادنا وتحرر مسرى الرسول عليه الصلاة والسلام.

عمان،،، رام الله،،، القصة واحدة وإن اختلفت المسميات

 على وقع هتافات "لا ملقي ولا رزاز ما بدنا حكومة برواز" تجددت الاعتصامات في الأردن احتجاجا على السياسات الرسمية للحكومة الأردنية، خاصة الاقتصادية منها، وعلى مجلس الأمة الذي أقر قانون ضريبة الدخل الجديد، ورفع المتظاهرون شعار "معناش". وفي موضوع مشابه تواصل لليوم الثاني على التوالي الاعتصام على دوار المنارة وسط رام الله، رفضا لقانون الضمان الاجتماعي. وشهد الاعتصام مساء الجمعة احتكاكات بين المعتصمين الذين واصلوا هتافهم ضد قانون الضمان الاجتماعي، وقوات الشرطة التي حاولت فض الاعتصام ومن ثم فتح ميدان المنارة امام المركبات.

من الواضح أنّ القصة واحدة في كلا الحدثين، بل هي واحدة في كل الأحداث في كل بلاد المسلمين، ومختصرها أنّ هناك حكاما وحكومات مجرمين وإن اختلفوا في المسميات جاؤوا على ظهر دبابة أو بمؤامرات سياسية ومكائد استعمارية، تسلطوا على رقاب الناس، يريدون دوما نهب الشعوب وسرقة الناس من أجل ملء جيوبهم أو جيوب أسيادهم على حساب أقوات العيال، غير آبهين بحاجات الناس وآهات الفقراء والمساكين وأهل البلاد، وجل همهم جمع الأموال بوصفات غربية استعمارية أثبتت نجاعتها في إفقار الشعوب وإهلاك الناس.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (اللهُمَّ، مَنْ وَلِيَ مِنْ أَمْرِ أُمَّتِي شَيْئًا فَشَقَّ عَلَيْهِمْ، فَاشْقُقْ عَلَيْهِ، وَمَنْ وَلِيَ مِنْ أَمْرِ أُمَّتِي شَيْئًا فَرَفَقَ بِهِمْ، فَارْفُقْ بِهِ)

 

عنجهية وسذاجة ترامب تظهر الوجه الحقيقي لأمريكا والغرب

 اعتبر الرئيس الأمريكي دونلاد ترامب أن انخفاض أهمية نفط الشرق الأوسط بالنسبة لبلاده قد يدفعها للانسحاب من المنطقة، مشيرا رغم ذلك إلى سبب آخر يحملها على البقاء هناك.وقال ترامب لصحيفة "واشنطن بوست" أمس الثلاثاء: "هل سنبقى في تلك المنطقة؟ هناك سبب واحد للبقاء هو كيان يهود... النفط كسبب البقاء تتضاءل أهميته، لأن إنتاجنا منه في الوقت الحالي أكبر من أي وقت مضى".

منذ مجيء ترامب والأمور التي كانت سرا صارت علنا ومفضوحة، والقيم التي لطالما تستر خلفها حكام الغرب أصبحت هباء منثورا وبانت على حقيقتها، فترامب جاء بعنجهيته وسذاجته وفضح حكام العرب والمسلمين وكيف أنهم عملاء تبع للغرب، وأنهم يقدمون الأموال والولاءات من أجل البقاء في كراسيهم كما هو واضح في الخليج، وهو الآن في هذا التصريح إنما يكشف جزءا من حقيقة الوجود الأمريكي في الشرق الأوسط وهو الاستعمار الاقتصادي وليس قيم الديمقراطية والحرية كما أدعى أسلافه الحكام وبرروا بذلك لشعوبهم وللعالم غزو المسلمين وقتل أبنائهم. وهو الآن يكشف أيضا عن الحقيقة الساطعة التي لطالما غيبها المأجورون والإعلام والحكام وهي أنّ كيان يهود هو الأبن المدلل لأمريكا والذي تحافظ عليه لمصالحها الاستراتيجية والسياسية في العالم الإسلامي، وأن كل ما تطرحه من مشاريع وتخطط له فيما يتعلق بقضية فلسطين إنما هو من أجل هذه الغاية وليس حبا للسلام أو نشرا للاستقرار والعدل اللذين هما أبعد ما تكون عن غايات الإدارة الأمريكية.

الإمارات وكيان يهود...تطبيع ودعم وتمويل!

  الإمارات توقع اتفاقاً مع كيان يهود لتمويل مد خط أنابيب بحري بتكلفة  100مليون دولار لنقل الغاز من كيان يهود إلى أوروبا، وبحسب الاتفاق سيتم بناء أطول وأعمق خط أنابيب للغاز في العالم حيث تشير التقديرات أن الأنبوب البحري سيكون بطول ألفي كيلومتر، وسيبدأ العمل بعد خمس سنوات.

الإمارات تسارع الخطا في دعم كيان يهود من التطبيع العلني والتباهي بذلك حتى وصل الحال إلى استقبال وزيرة الثقافة - التي وصفت الأذان بنباح الكلاب- والتجول معها في بيت من بيوت الله،  ومن ثم قيامها بتسريب عقارات في القدس إلى المستوطنين الحاقدين، وها هي الآن تتوج خياناتها بتبنيها لمشروع سيمكن كيان يهود من نهب ثروات المسلمين في البحر المتوسط ويمده بأسباب القوة ويمكنه من تقوية اقتصاده.

إن كيان يهود ما هو إلا ظل للأنظمة العميلة الموجودة، وإذا زال الشيء زال ظله، ولذلك يجب الإسراع في إسقاط هذه الأنظمة العميلة التي تمد كيان يهود بأسباب القوة وتمنع الجيوش من التحرك للقضاء عليه.